«الاعتماد المدرسي».. تقويم جودة المستوى التعليمي تحقيقا لرؤية 2030

«الاعتماد المدرسي».. تقويم جودة المستوى التعليمي تحقيقا لرؤية 2030

الاثنين ٠٥ / ٠٤ / ٢٠٢١
تواصل الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية ممثلة في مركزي التميّز بقطاعَيه البنين والبنات، الدفع بعجلة برامج معايير الجودة والاعتماد في مناشطها المتعددة، هادفةً بذلك للحصول على مخرجات تعليمية متميزة، قادرة على تحقيق رؤى وأهداف مجتمعاتها، يأتي ذلك ترجمة لخارطة البرامج الواسعة التي ترسم ملامحها وزارة التعليم، وبما يتواكب مع الرؤية الطموحة للمملكة 2030.

وفي هذا الصدد أشار مدير إدارة الإعلام والاتصال المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص، إلى حرص إدارة تعليم الشرقية بإشراف مباشر من مديرها العام د. سامي العتيبي، على إيجاد مقاييس ومعايير علمية لتُقيِّم الأداء المدرسي والوقوف على أسباب القصور لمعالجتها وتعزيز جوانب التميز وتحويل التحديات إلى إنجازات.


وأضاف: «الأمر الذي حدا بتعليم المنطقة تبنّي مشروع الاعتماد المدرسي بدافع تقويم جودة المستوى التعليمي للمدرسة من قبل هيئة متخصصة محايدة، في ضوء معايير محددة للمجالات العملية التعليمية المختلفة، وهذا ما تسعى إليه رؤية 2030 وبرنامج التحول الوطني الذي يهدف إلى التميز في الأداء الحكومي، وتعزيز الممكنات الاقتصادية والمعيشية». وتعمل إدارة تعليم الشرقية على تنفيذ سلسلة من ورش العمل التي ترفع بدورها من سقف مشروع «الاعتماد المدرسي» وتستهدف المساعدين للشؤون التعليمية ومديري إدارة الإشراف التربوي ومديري مكاتب التعليم «بنين ـ بنات» لتحقيق معايير الجودة في المؤسسات التعليمية ومناشطها المتعددة، وصولًا لمخرجات تعليمية متميزة قادرة على تحقيق رؤى وأهداف مجتمعاتها.
المزيد من المقالات
x