5 أيام لصيانة كسوة الكعبة المشرفة

5 أيام لصيانة كسوة الكعبة المشرفة

بدأت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، أمس، أعمال الصيانة الموسمية لكسوة الكعبة المشرفة، والتي تستمر خمسة أيام، استعدادًا لشهر رمضان المبارك، وينفذها 14 فنيًا، يرافقهم مراقب الجودة، والأخصائي الصحي، تابعين لوكالة الرئاسة العامة لمجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة والمعارض والمتاحف، ووحدة السلامة والصحة المهنية.

وقال مدير إدارة صيانة كسوة الكعبة المشرفة بالمسجد الحرام فهد الجابر، إن أعمال الصيانة بدأت بفك القماش وشده من جميع الجوانب، وتركيب قماش أسود سادة تحت الحلقات المذهبة في الشاذروان، وتغيير إطار الحجر الأسود وإطار الركن اليماني المطرز يدويًا بأسلاك الفضة المطلية بالذهب، مشيرًا إلى أن أعمال تنظيف القماش من الغبار والعوالق ستتم بعد الانتهاء من عمليات الصيانة.


وأضاف إن أعمال مراقبة الثوب وصيانته مستمرة على مدار الساعة، وحياكة ما يلزم ومعالجة أي طارئ يحدث للثوب مع سرعة التدخل إذا احتاج من خلال كادر فني سعودي، مؤهّل تأهيلًا عاليًا، ويمتلك خبرة تصل إلى ثلاثين عامًا، مؤكدًا أن جميع الأعمال تتم مع تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية، وبحضور أخصائي صحي للطوارئ، للحفاظ على سلامة الجميع والالتزام بلبس الكمامة والتعقيم والتباعد؛ مما يسهل العمل ونجاح المهمة.

وأوضح الجابر أن جميع أعمال الصيانة وتدريب الشباب تتم بتوجيهات الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبدالرحمن السديس، وبمتابعة من فضيلة وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الدكتور سعد المحيميد، ووكيل الرئيس العام لمجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة والمعارض والمتاحف عبدالحميد المالكي.
المزيد من المقالات
x