وزير الصحة: الالتزام أو التهاون ينعكس على عدد حالات كورونا

وزير الصحة: الالتزام أو التهاون ينعكس على عدد حالات كورونا

أكد وزير الصحة د. توفيق الربيعة، أن كل التزام أو تهاون في الاحترازات سوف تنعكس نتيجته على عدد الحالات اليومية، فهي أرقام تعكس مدى التزامنا، ولا يزال بإمكاننا استدارك الأمر. وأضاف: ابدأ بنفسك أولاً ثم بمن حولك بالالتزام بالاحترازات «الكمامة، التباعد، غسل وتعقيم اليدين، تجنب التجمعات».

وتجاوز عدد جرعات لقاح فيروس كورونا «كوفيد 19» في المملكة 4 ملايين و600 ألف جرعة حتى الآن، عبر أكثر من 500 مركز للقاح في جميع المناطق.


ودعت وزارة الصحة، الجميع، إلى المبادرة بالتسجيل في تطبيق «صحتي»؛ للحصول على لقاح «كورونا»؛ حفاظًا على صحة وسلامة جميع أفراد المجتمع، مشددةً على ضرورة التقيد بالإجراءات الاحترازية.

وسجلت وزارة الصحة خلال الـ24 ساعة الماضية 728 حالة مؤكدة، وتعافي 404 حالات، فيما بلغ عدد الحالات النشطة 5768 حالة منها 735 حالة حرجة، ووصل عدد الإصابات في المملكة 391325 حالة، وعدد حالات التعافي 378873 حالة، فيما سجلت 8 حالات وفاة، ليصل إجمالي عدد الوفيات في المملكة إلى 6684 حالة «يرحمهم الله جميعا». ونصحت الوزارة الجميع بالتواصل مع مركز937 للاستشارات والاستفسارات على مدار الساعة، والحصول على المعلومات الصحية والخدمات ومعرفة مستجدات الفيروس.

وفي سياق متصل، أكد داستشاري الأمراض المعدية رئيس أقسام الباطنة بمستشفى الملك فهد بجدة، . وائل باجهموم أن هناك أسبابا عديدة قد تتسبب في زيادة الأرقام المعلنة يوميًا ومن أهمها: التجمعات الكبيرة في الفترة الماضية، والإهمال أو التقصير في تطبيق الاحترازات الأساسية الهامة في التعاملات اليومية والتي تشمل غسل اليدين باستمرار والتباعد الجسدي الاجتماعي ولبس الكمامة بشكل صحيح.

وأوضح د. باجهموم أن وزارة الصحة أرجعت الارتفاع في عدد الحالات بما يزيد على 70 إلى 80 % للتجمع الأسري والتجمعات في المناسبات الاجتماعية بعدد كبير وعدم التطبيق المناسب للاحترازات.
المزيد من المقالات
x