دعم أممي لجهود الحكومة الليبية بتحقيق «المصالحة الوطنية»

دعم أممي لجهود الحكومة الليبية بتحقيق «المصالحة الوطنية»

الجمعة ٠٢ / ٠٤ / ٢٠٢١
في إطار مساعي جمع الفرقاء ورأب الصدع ولمّ شمل الليبيين وإنهاء حالة الانقسام في البلاد، انطلقت مبادرة إطلاق سراح المعتقلين.

وأعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عن ترحيبها بجهود الحكومة الليبية الجديدة برئاسة عبدالحميد الدبيبة بشأن المصالحة الوطنية.


وأثنت البعثة، في بيان أمس الخميس، على مساهمة أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي ومديرية أمن الزاوية وشيوخ القبائل وأهل الزاوية في هذه المبادرة، وتؤكد التزامها بمواصلة دعم هذه الجهود بناءً على طلب حكومة الوحدة الوطنية.

وأعربت عن أملها في أن تشكّل هذه المبادرة بداية لمصالحة وطنية شاملة، واستعادة النسيج الاجتماعي الليبي، ودعت إلى إطلاق سراح جميع المعتقلين قبل بداية شهر رمضان.

من جهته، قال رئيس الحكومة الليبية عبدالحميد الدبيبة: إن أي تقدم في ليبيا، مرتبط بالقدرة على تجاوز جراح الماضي والتوجه نحو المصالحة الوطنية وتحقيق العدالة، واعتبر إطلاق سراح الأسرى في مدينة الزاوية تقدمًا إيجابيًا في مسار هذه المصالحة. وتأتي تصريحات الدبيبة على خلفية إطلاق سراح 120 معتقلًا، بناء على مشاورات للجنة الحوار بالمدينة.

بدوره، رحّب رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي بإطلاق سراح الأسرى بمبادرة لجنة حوار مدينة الزاوية واعتبرها خطوة مهمة في إطار المصالحة الوطنية التي أطلقها المجلس الرئاسي الليبي منذ استلامه مهمته.

وأكد المنفي أن تحقيق مصالحة وطنية شاملة يوجد في أعلى سلم أولويات المجلس الرئاسي لكونه حجر الأساس لبناء دولة موحدة من أجل تحقيق العيش المشترك بين الليبيين، داعيًا إلى ضرورة ترسيخ قيم العفو والتسامح وإعلاء المصلحة الوطنية العليا؛ لأن ليبيا لن تكون إلا واحدة موحدة. على صعيد متصل، أعلنت اللجنة البرلمانية التكلفة باستلام وفرز ملفات المترشحين للمناصب السيادية، عن بدء قبول ملفات المترشحين لـ12 منصًبا، اعتبارًا من أمس الخميس. وقالت اللجنة في بيان نشرته على موقع مجلس النواب: إن المناصب التي سيتقدم لها المرشحون هي «محافظ مصرف ليبيا المركزي ونائبه وعضو مجلس إدارة بالمصرف، ورئيس ديوان المحاسبة ووكيله، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية ووكيله، ورئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ووكيله وعضو بالهيئة، ورئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات وعضو مجلس المفوضية».

وأشار البيان إلى استمرار تلقي الترشيحات حتى الخميس المقبل، 8 أبريل، وذلك من خلال التواصل المباشر مع مكاتب ديوان مجلس النواب في بنغازي وطرابلس وسبها.

فيما عقد مجلس الوزراء بحكومة الوحدة الوطنية، أمس، اجتماعه العادي الثاني للعام الجاري.

وأوضح المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة أن الاجتماع خصص لمتابعة تنفيذ برنامج الحكومة وفق أولوياتها في مكافحة جائحة كورونا وتوفير الخدمات للمواطنين.
المزيد من المقالات
x