100 وظيفة مستفيدة من دعم الأجور بنسبة 30 %

بحد أقصى 3 آلاف ريال

100 وظيفة مستفيدة من دعم الأجور بنسبة 30 %

الخميس ٠١ / ٠٤ / ٢٠٢١
كشفت مديرة الحساب بقطاع النقل واللوجيستية ببرنامج «توطين»، مريم الرديني، عن وجود 100 وظيفة ستكون قادرة على الاستفادة من دعم الأجور بنسبة 30 % على الأقل بحد أقصى 3 آلاف ريال، 18 في النقل، و30 وظيفة بشركات العمل والإيواء السياحي، و16 وظيفة بالصحة، و5 وظائف محاسبية بالمجموعات المهنية «القانون والهندسة والمحاسبة» ووظيفة للمحاماة، و11 وظيفة للهندسة، و7 بالمطاعم والمقاهي، و12 وظيفة بالعقار والبناء.

جاء ذلك خلال لقاء يستعرض مبادرات التوطين في القطاع اللوجيستي نظمته غرفة الشرقية مؤخرا.


وأطلقت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية برنامج «توطين»، الذي يستهدف توظيف 115 ألفا من الشباب السعودي بنهاية 2021 في القطاع الخاص.

وقالت إن تحقيق برنامج «توطين» المصمم يرتكز على ستة أنواع رئيسية من الحوافز، منها دعم الأجور لسد الفجوة بين تكلفة توظيف السعوديين وغير السعوديين للوظائف الواعدة والمستهدفة، وزيادة جاذبية الوظائف ذات الأجور المنخفضة والواعدة في نفس الوقت من خلال دعم زيادة الأجور، وتسهيل توظيف الباحثين عن عمل، الذي يصعب توظيفهم إذ تخصص نسبة مئوية من الأجر الشهري تختلف بحسب النوع والعمر تدفع شهريا لصاحب العمل.

وأضافت إن من ضمن الحوافز: التدريب بهدف تعزيز كفاءات الباحثين عن عمل لإعدادهم لوظائفهم ومسؤوليتهم الجديدة، فيما يتم تحديد الاحتياجات التدريبية المناسبة لكل باحث عمل، ويقدم صاحب العمل برنامج التدريب داخل المؤسسة أو من خلال الاستعانة بخدمات التدريب المهني.

ويغطي برنامج «توطين» تكلفة التدريب حتى سقف محدد يختلف حسب القطاع، إضافة إلى بدل المواصلات لتخفيف العبء المالي للمواصلات من خلال تغطية تكلفة التنقل من المنزل إلى العمل، وتغطية 80 % من التكلفة الشهرية للمواصلات والدفع مباشرة إلى مقدمي الخدمة.

وتابعت أن من ضمن الحوافز بدل الانتقال لدعم الانتقال من مدينة أو منطقة إلى أخرى من أجل العمل عبر تقديم دعم مادي لمرة واحدة لجميع الباحثين عن عمل المتنقلين، ويتم تقديم بدل انتقال لمرة واحدة، ودفع بدل الانتقال إلى الموظف من خلال صاحب العمل.

وأشارت إلى وجود دعم للعاملين عن بُعد إذ يتم الدعم لمرة واحدة لكل باحث عن عمل يتم تعيينه في حال كان عقد العمل عن بُعد، ويتم دفع الدعم إلى صاحب العمل، إضافة إلى بدل رعاية الأطفال لزيادة مشاركة الأمهات في سوق العمل من خلال التغطية الجزئية لتكلفة رعاية الأطفال، وبدل العمل عن بُعد لتشجيع العمل من المنزل من خلال تغطية تكاليف أصحاب العمل المخصصة لتعزيز البنية التحتية بهدف تمكين العمل عن بُعد.

وأوضحت أنه تتم تغطية تكاليف رعاية الطفل الشهرية مع تغطية تكاليف النقل بحد أقصى طفلين، ويتم الدعم بـ 40 ألف ريال تدفع لمرة واحدة لأصحاب العمل، الذين يقدمون حضانة في مقر العمل، ويوظفون أكثر من 10 أمهات، فيما يتم الدفع إلى مقدمي الخدمة أو إلى أصحاب العمل.

ولفتت إلى أنه يتم تقديم دعم إضافي مقداره 10 % لكل مَنْ كانت الوظيفة في مدن غير الرياض وجدة والدمام والخبر، وأن تكون الموظفة أنثى أو أن يكون حجم المنشأة متناهية الصغر، صغيرة أو متوسطة، أو أن يكون الموظف من ذوي الإعاقة بشرط ألا يزيد إجمالي الدعم على 50 % أو مبلغ الحد الأعلى لدعم الوظيفة أيهما أقل.

وأكدت أن برنامج «توطين» يدعم 12 وظيفة مستهدفة بنسبة تتراوح ما بين 35- 50 % شهريا، بينما يتجاوز دعم 6 وظائف أخرى 3000 ريال شهريا مثل سائق الحافلة وتتم زيادة الدعم 50 % من مبلغ الدعم ومسميات تم تحديدها.

وأضافت إن الشروط العامة لاستحقاق الدعم هي: التسجيل في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية والحد الأدنى للراتب لا يقل عن 4000 ريال، والتوظيف على إحدى الوظائف المستهدفة في برنامج «توطين»، وأن يكون عقد التوظيف مفتوح المدة أو محدد المدة بشرط ألا يقل عن 12 شهرا، فيما يحصل الباحث عن عمل المؤهل على دعم البرنامج لمرة واحدة.
المزيد من المقالات
x