الحكومة اليمنية تؤكد: الحوثي مرتبط بـ «داعش» و«القاعدة»

الحكومة اليمنية تؤكد: الحوثي مرتبط بـ «داعش» و«القاعدة»

أكدت الحكومة الشرعية اليمنية في تقرير تقدمت به لمجلس الأمن الدولي على وجود علاقة وتعاون بين ميليشيا الحوثي الانقلابية وتنظيم القاعدة وداعش الإرهابيين، وطالبت بوضع الميليشيات على قائمة الإرهاب.

وأعدت الحكومة اليمنية التقرير لإثبات التعاون بين الميليشيات الإرهابية في اليمن، وأوضح التقرير أن الحوثي أفرج عن 252 سجينًا من عناصر القاعدة، كما أفرج عن أحد مخططي الهجوم على السفينة «يو إس إس كول»، مشيرًا إلى أن عمليات الحوثيين على القاعدة في اليمن عمليات صورية، وأن 55 من عناصر القاعدة في صنعاء تحت رعاية الحوثيين.


ولفت التقرير عن قيام القاعدة بإخلاء العديد من المناطق وتسليمها للحوثي للالتفاف على الجيش، لافتًا إلى أن عناصر من داعش وقفت جنبًا لجنب مع الحوثي ضد الجيش الوطني اليمني، وأسر الأخير عددًا من تنظيم القاعدة كانوا في صفوف الحوثي الانقلابي.

وأشار التقرير، المدعم بالصور والجداول، إلى أن تلك العلاقة الحوثية بالمنظمات الإرهابية وصلت إلى حد التنسيق المشترك، وتبادل الأدوار المهددة لأمن واستقرار ووحدة اليمن ومحيطها الإقليمي، وخطوط الملاحة الدولية، بصورة تحتم على المجتمع الدولي الرافع لراية الحرب على الإرهاب، وفقًا للرسالة اليمنية، أن يضطلع بمسؤولياته لدعم الحكومة الشرعية في مواجهة هذه الميليشيات الحوثية والتنظيمات الإرهابية الأخرى.

من جانبه حذر معمر الإرياني وزير الإعلام اليمني، من كارثة إنسانية كبيرة، جراء موجات النزوح الجديدة لمئات الأسر في مخيمات (الميل، الخير، تواصل) بمحافظة مأرب بعد تكرار الاستهداف المتعمّد من قِبَل ميليشيا الحوثي بالصواريخ وقذائف المدفعية.
المزيد من المقالات
x