جريزمان يقود فرنسا لفوز صعب في البوسنة

جريزمان يقود فرنسا لفوز صعب في البوسنة

الخميس ٠١ / ٠٤ / ٢٠٢١
هز أنطوان جريزمان الشباك مجددا لتوسع فرنسا الفارق الذي يفصلها عن أقرب مطارديها في صدارة المجموعة الرابعة بتصفيات كأس العالم لكرة القدم إلى أربع نقاط بفوز صعب 1-0 خارج الديار على البوسنة اليوم الأربعاء.

ورفع جريزمان، الذي سجل في المباراة الافتتاحية يوم الأربعاء الماضي أمام أوكرانيا، رصيد بطلة العالم إلى سبع نقاط من ثلاث مباريات.


وتملك أوكرانيا، التي تعادلت 1-1 على أرضها مع قازاخستان، ثلاث نقاط بينما تملك فنلندا نقطتين من مباراتين.

وتحتل البوسنة المركز الرابع بنقطة واحدة.

ولم يكن ديدييه ديشان مدرب فرنسا سعيدا بأداء فريقه اليوم.

وقال "لم نكن في حالتنا في الشوط الأول. تحسن الوضع بعد الاستراحة لكني شاهدت أشياء لم أشاهدها في فريقي منذ فترة طويلة. أعلم مدى صعوبة خوض ثلاث مباريات في ثمانية أيام مع رحلات السفر لكني حذرت فريقي قبلها لأهمية هذه المباراة".

وخاض القائد والحارس هوجو لوريس مباراته 123 مع فرنسا لينضم إلى تييري هنري في المركز الثاني في قائمة الأكثر تمثيلا لفرنسا خلف ليليان تورام (142 مباراة).

وتألق الحارس في الدقيقة 24 بعد أن تصدى ببراعة لمحاولة داركو تودوروفيتش حيث اقتربت البوسنة من افتتاح التسجيل بعد أن اختبر كينجسلي كومان لاعب فرنسا حارس البوسنة.

وتعملق لوريس ثانية لينقذ ضربة رأس من مسافة قريبة بعدها بدقيقتين.

وزاد أداء الحارس ثقة منتخب فرنسا في نفسه وخرج لوريس راضيا عن مستواه.

وقال "عانينا خلال المباراة وكان منتخب البوسنة خطيرا في الهجمات المرتدة والركلات الثابتة لكننا تحلينا بالقوة الذهنية.

"قدمنا أداء سيئا لكن شخصية الفريق صنعت الفارق".

وعانت فرنسا أمام فريق دافع بقوة لكنها كسرت حالة الجمود بعد مرور ساعة بضربة رأس لجريزمان بعد تمريرة أدريان رابيو العرضية الرائعة.

وانفرد جريزمان الآن بالمركز الرابع في قائمة هدافي منتخب فرنسا على مر العصور ليتفوق على ديفيد تريزيجيه (34 هدفا) ويتأخر عن ميشيل بلاتيني صاحب المركز الثالث بستة أهداف.

واضطرت البوسنة لتبني استراتيجية دفاعية أكبر لكن منتخب فرنسا سيطر بهدوء على المباراة أملا في الاستفادة من سرعة كيليان مبابي في الهجمات المرتدة.

لكن مبابي واجه ليلة مخيبة أخرى وفشل في تشكيل خطورة على مرمى المنافس.

وستستأنف فرنسا حملتها في تصفيات كأس العالم على ملعبها أمام البوسنة في الأول من سبتمبر أيلول بعد بطولة أوروبا.

المزيد من المقالات
x