تكريم 17 طالبا يتيما اجتازوا دورة الحاسب الآلي

بشراكة بين جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل و«بناء»

تكريم 17 طالبا يتيما اجتازوا دورة الحاسب الآلي

الاثنين ٢٩ / ٠٣ / ٢٠٢١
احتفت جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل ممثلة في عمادة الاتصالات وتقنية المعلومات، وجمعية «بناء» الخيرية لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية، أمس، بتكريم 17 من طلبة المدارس الابتدائية من الأيتام، بعد تخرجهم في برنامج تدريبي بالحاسب الآلي، وذلك ضمن اتفاقية التعاون المشترك بين الجامعة والجمعية، بتنسيق ورعاية عمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة، واتُخذت خلال البرنامج الاحترازات المعتمدة من وزارة الصحة للوقاية من كورونا، ومنها تخفيض عدد المشاركين والتباعد.

وأشار عميد عمادة الاتصالات وتقنية المعلومات بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، د. خالد العيسى، إلى أن التعاون مع جمعية «بناء» في مجال دعم وتطوير قدرات فئات المجتمع، ومنها فئة الأيتام، جزء من الجهود المشتركة لخدمة المجتمع التي ترعاها عمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة بالجامعة، وهي جزء من المسؤولية المجتمعية التي هي أساس مهم للكثير من أنشطة الجامعة وفعالياتها، لافتًا إلى أن الدورات التي بدأت في الحاسب الآلي ونظم المعلومات سوف تستمر لتشمل مستويات دراسية مختلفة وفئات أخرى من المجتمع، مشيرًا إلى أن برنامج التدريب للأيتام سينفَّذ أيضًا لصالح الطالبات بعد الاحتفال بتخريج الطلاب، منوهًا بوجود سعي لاستيعاب أعداد أكبر من الطلاب والطالبات، وضمن الاحترازات الوقائية من كورونا.


وقدم الشكر لجمعية «بناء» على تلقفها فكرة تدريب الطلاب الأيتام، وحماسها لتنفيذ برامج أخرى للطلاب والطالبات، وكذلك جهود كل المساهمين والمبادرين لإنجاح البرنامج، مشيرًا إلى أن الدورة المنفَّذة أظهرت وجود نوابغ ومميزين بين المشاركين، ومؤكدًا أن نجاح الدورة سيدفع لتنظيم دورات جديدة بعد شهر رمضان المبارك.

وأكد مدير عام جمعية «بناء» لرعاية الأيتام، عبدالله الخالدي، أن التعاون بين الجمعية وجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل بدأ منذ نشأة الجمعية، وكان هدفه دائمًا تقديم الخدمة لأفراد المجتمع عبر منظومات مختلفة من الدعم، وفي إطار المسؤولية المجتمعية التي تقع في طلب اهتمام كل منهما، لافتًا إلى أن الجمعية مستعدة لدعم كل برامج التدريب التي تعتمدها الجامعة، ومنها برنامج تدريب مماثل للطالبات في الحاسب الآلي، مقدمًا خالص الشكر لكل مَنْ أسهم في التنسيق من الجامعة والجمعية لإنجاح البرنامج، الذي أشار إلى أنه واجه في البداية بعض الصعوبات نتيجة التخوف من تداعيات جائحة كورونا، إلا أن الجهود نجحت في إتمام البرنامج بالالتزام بمتطلبات الوقاية كافة.

وفي ختام حفل التكريم، كرّم عميد عمادة الاتصالات وتقنية المعلومات د. خالد العيسى، ومدير عام جمعية «بناء» لرعاية الأيتام عبدالله الخالدي، المشاركين والداعمين للبرنامج، والطلاب المشاركين الذين تسلموا هدايا تقديرية وشهادات حضور البرنامج، كما تبادل المسؤولون في الجامعة والجمعية الدروع.
المزيد من المقالات
x