وزير الصحة يدشن مشاريع جديدة في كافة التخصصات بحفر الباطن

أكد التوسع في تقديم الخدمات النوعية دون الانتقال لمحافظة أخرى

وزير الصحة يدشن مشاريع جديدة في كافة التخصصات بحفر الباطن

أكد وزير الصحة د. توفيق الربيعة أن افتتاح خدمات وبرامج جديدة في محافظة حفر الباطن، يأتي ضمن جهود الوزارة للتوسع في تقديم الخدمات الصحية النوعية، دون الحاجة للانتقال إلى محافظة أخرى، مشيرًا إلى أن جميع اللقاحات متوافرة وذات جودة وفعالية ومعتمدة من هيئة الغذاء والدواء.

كافة التخصصات


ولفت الوزير إلى أن المشاريع الجديدة شملت جميع التخصصات، خاصة النساء والتوليد، والأذن، والقلب، ومن المنتظر إجراء 600 عملية وقسطرة في مركز حفر الباطن للقلب، موضحًا أن كل هذا تسهيل على المواطن.

خدمة مميزة

وردًا على سؤال لأحد المواطنين عن أهمية التجمع الصحي، قال الوزير: يعد البرنامج الصحي أهم برامج التحول الوطني، الذي يقوده سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -يحفظه الله -، ومن هنا التجمع الطبي هو أحد برامج التحول الصحي، الذي سيسهم في تقديم خدمة مميزة للمواطنين، وتطويرها، والارتقاء بالطب؛ ليصل للمواطنين بسهولة أكثر، وتفعيل دور الرعاية المجتمعية، والمراكز الصحية؛ لتقديم الخدمة بشكل أفضل.

مشروعات تطويرية

كان وزير الصحة د. توفيق الربيعة قد دشن أمس، عددًا من المشروعات التطويرية بالمنشآت الصحية لمحافظة حفر الباطن، رافقه في هذا التدشين محافظ حفر الباطن الأمير منصور بن محمد بن سعد آل سعود، ومدير الشؤون الصحية بالمحافظة ناصر الصافي.

أحدث الدورات

وشملت المشروعات التي تم تدشينها، مشروع قسم الأشعة، وجراحة اليوم الواحد بمستشفى الملك خالد العام، بعد الانتهاء من عملية تطويرهما وتجهيزهما بأفضل التقنيات المستخدمة حديثًا في هذا المجال، إضافةً إلى مركز المهارة بمبنى الشؤون الصحية بالمحافظة؛ لتتم الاستفادة منه في عملية زيادة تنمية وتطوير المهارات، وعقد الدورات، والتعرف على أحدثها للطاقم العامل بالقطاع الصحي، وتطوير قسم الأطفال بمستشفى الولادة والأطفال، وتطوير مركز صحي المحمدية بحلته الجديدة، وافتتاح أعمال تطوير الواجهة بمستشفى حفر الباطن، وقسم قوقعة الأذن بالمستشفى، الذي يُعد من أهم الأقسام التخصصية على مستوى المحافظة والمنطقة، والذي يعمل به نخبة من الاستشاريين والمختصين، يترأسهم الاستشاري السعودي د. أحمد الظفيري.

المزيد من المقالات
x