«بصمة خير» يبهج الأمهات والأطفال

«بصمة خير» يبهج الأمهات والأطفال

السبت ٢٧ / ٠٣ / ٢٠٢١
رغم القيود التي فرضتها بعض الدول العربية للحد من انتشار فيروس كورونا، رسم فريق «بصمة خير» البهجة والابتسامة على وجوه الأمهات وأطفالهن، خلال الاحتفال باليوم العالمي للأم الذي نظمته وزارة الصحة.

وتخلل الفرحة بتوزيع الابتسامات والورود على الأمهات من قيادة الفريق التطوعي، ممثلة في د. محمد جوحلي ود. روان العوفي، إذ يواصل الفريق جهوده في مختلف القطاعات في مواجهة الجائحة، والعمل على منع انتشار الفيروس من خلال منظومة متكاملة من الأعمال الميدانية والرقابية والتطوعية، التي من ضمنها تفعيل هذه المبادرة، علاوةً على تفعيلها مسبقًا في المجمعات التجارية للإسهام والحد من انتشار الفيروس، من خلال توعية المتسوقين بالإجراءات الاحترازية، وتطبيق مفهوم التباعد الاجتماعي فعليًا وأخذ اللقاح.


الجدير بالذكر أن أعضاء فريق «بصمة خير»، يشاركون في العديد من الأعمال التطوعية المجتمعية، بالشراكة مع جهات عديدة حكومية وأهلية، ويضم الفريق العديد من المتطوعين والمتطوعات، الذين اجتمعوا في خدمة مجتمعهم في شتى المجالات.
المزيد من المقالات
x