واشنطن تنصح بتنحية الخلافات.. والراعي مصمم على إنقاذ لبنان

السفيرة الأمريكية تسعى لتجسير الهوة بين عون والحريري

واشنطن تنصح بتنحية الخلافات.. والراعي مصمم على إنقاذ لبنان

الجمعة ٢٦ / ٠٣ / ٢٠٢١
نصحت السفيرة الأمريكية في بيروت، دوروثي شيا، أمس الخميس، السياسيين اللبنانيين بتنحية خلافاتهم جانبًا لإنقاذ البلاد من أزماتها العديدة، وذلك بعد أشهر من الخلافات التي تحول دون التوصل إلى اتفاق بشأن تشكيل حكومة جديدة.

وقالت السفيرة الأمريكية في كلمة لها عقب لقائها بالرئيس اللبناني ميشال عون: «بعد حوالي ثمانية أشهر دون حكومة، ألم يحن الوقت للتنازل عن المطالب للتوصل إلى تسوية وتشكيل حكومة؟».


وأضافت: «بحثنا مع الرئيس اللبناني ضرورة تشكيل حكومة قادرة على تطبيق الإصلاحات، وأمريكا أكدت وقوفها الدائم إلى جانب اللبنانيين».

لقاء «بيت الوسط»

واستقبل أيضًا المكلف بتشكيل الحكومة سعد الحريري - في بيت الوسط - السفيرة الأمريكية بحضور الوزير السابق د. غطاس خوري، وتناول اللقاء عرض آخر المستجدات والأوضاع السياسية في لبنان.

وانضمت شيا إلى مجموعة من المسؤولين الأجانب الذين يحثون القادة على الاتفاق على حكومة لمواجهة الانهيار الاقتصادي الذي يعد أسوأ أزمة يشهدها لبنان منذ عقود.

من جانبه، جدد البطريرك الراعي الدعوة إلى النهوض من كبوة تأليف الحكومة.

وقال الراعي في قداس عيد البشارة: مصممون على مسيرة إنقاذ لبنان واللبنانيين ولهذا السبب طالبنا بتحرير الشرعية، وأضاف: نجدد الدعوة إلى النهوض من كبوة تأليف الحكومة، فيضع الرئيس المكلف تشكيلة حكومية ممتازة ويقدمها إلى رئيس الجمهورية، ويتشاورا بروح صافية ووطنية إلى أن يتفقا على الأسماء الجديدة وتوزيع الحقائب في إطار المساواة وعلى أسس الدستور والميثاق.

تجسير الهوة

وتأتي زيارة السفيرة الأمريكية لتجسير الهوة بين رئيس الدولة والمكلف بتشكيل الحكومة، بعد تأزم العلاقة بين عون والحريري، وذلك عقب ظهور عقبات جديدة في تأليفها، وقال الحريري في آخر لقاء له مع الرئيس اللبناني مطلع الأسبوع الجاري: إنه رفض التشكيلة الحكومية التي أرسلتها له بعبدا، مشيرًا إلى أنها «مخالفة للدستور».
المزيد من المقالات
x