الصدر ينتقد تحدي فصائل مسلحة لـ«هيبة الدولة العراقية»

الصدر ينتقد تحدي فصائل مسلحة لـ«هيبة الدولة العراقية»

الجمعة ٢٦ / ٠٣ / ٢٠٢١
عقب ساعات من استعراض مسلح لميليشيا موالية لنظام إيران في شوارع بغداد، في تحدٍّ واضح وعلني لحكومة مصطفى الكاظمي، حذر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر من اللجوء إلى «كسر هيبة الدولة»، مطالبًا الحشد الشعبي ذراع الحرس الثوري لمعاقبتها، فيما أثار تعليق «العمليات المشتركة» دهشة العراقيين، بقولها: إنها علمت بانتشار المجموعة المسلحة من منصات التواصل الاجتماعي.

وقال الصدر: إن اللجوء إلى السلاح لتحقيق المطالب «أمر مرفوض»، مطالبًا الحشد الشعبي بمعاقبتها.


ونفذت ما تسمى بميليشيات «ربع الله» انتشارًا مسلحًا في عدد من مناطق بغداد، قبل أن يقوم ملثم بتلاوة بيان تحدث فيه عن زعم أنها «مطالب»، فيما دعا الصدر الحكومة إلى منع وقوع ما حدث مرة أخرى.

وحذر الصدر «ربع الله» من اللجوء إلى «كسر هيبة الدولة»، وقال: «لقد لجأت إحدى الميليشيات إلى الاستعراض العسكري المسلح، والانتشار المكثف في العاصمة بغداد من أجل مطالب».

وأضاف الصدر: «اللجوء إلى السلاح لتحقيق المطالب أمر مرفوض»، وتابع: «هذه الجهة التي قامت بالاستعراض، إن كانت تنتمي للحشد فيجب معاقبتها، وإلا فإعلان البراءة منها».

من جانبها، أثار تعليق قيادة العمليات المشتركة، دهشة العراقيين، بقولها: إنها علمت بالأمر من منصات التواصل الاجتماعي.
المزيد من المقالات
x