غواتيمالا.. إغلاق مطار لاأورورا خوفا من بركان باكايا

غواتيمالا.. إغلاق مطار لاأورورا خوفا من بركان باكايا

الأربعاء ٢٤ / ٠٣ / ٢٠٢١


أغلق مطار لاأورورا الدولي في مدينة غواتيمالا أمس الثلاثاء، كإجراء احترازي ضد الطرد القوي للرماد من بركان باكايا، بناءً على توصية من المعهد الوطني لعلم الزلازل والبراكين والأرصاد الجوية والهيدرولوجيا (إنزيفومه).


ويقع البركان على بعد 43 كيلومترًا جنوب غرب العاصمة جواتيمالا سيتي، وسبب نشاطا بركانيا مكثفا، فيما أظهرت نبضات الصهارة أعمدة كثيفة من الرماد، ترتفع بين 3500 و 4000 متر فوق مستوى سطح البحر.



وأظهرت صور العاصمة الجواتيمالية انبعاث الرماد، وطبقات سميكة متراكمة في الشوارع والمركبات والمنازل.

من جانبها أصدرت الحكومة مقاطع فيديو من مطار لا أورورا الدولي، وهو نقطة الدخول والخروج الرئيسية إلى الدولة الواقعة في أمريكا الوسطى ،تظهر كميات هائلة من الرماد على المدارج، مما يجعل تشغيله خطيرًا ويؤدي إلى إغلاقه يوم الثلاثاء.



وأكد مدير الطيران المدني في غواتيمالا فرانسيس أرغويتا على وسائل التواصل الاجتماعي، أن إغلاق المطار جاء بعد تغيير في اتجاه الرياح أدى إلى انتشار الرماد من الجنوب إلى الشمال، ونشر صورًا لطائرات مغطاة بالرماد.



وحافظ بركان باكايا على نشاط ثوراني قوي لعدة أسابيع، مع نبضات من الصهارة المتصاعدة التي تسببت في انفجارات من أعمدة الرماد الكثيفة، والتي أثرت بدورها على السكان على بعد 50 كم إلى الشمال والغرب، وفقًا للمتحدث باسم INSIVUMEH إميليو باريلاس.

وقال "بارياس": "بسبب نمط باكايا في الأسابيع الأخيرة، فمن المرجح أن تحافظ على مستويات عالية من النشاط، مع استمرار النبضات المتزايدة في الساعات المقبلة، مما يؤدي إلى حدوث انفجارات وسقوط باليستية ورماد".

وحث "بارياس"،عامة السكان على ارتداء الأقنعة والنظارات الواقية، إذا اضطروا إلى مغادرة منازلهم .
المزيد من المقالات
x