مشاريع صيانة وقائية لرفع كفاءة طريق «أبو حدرية»

استكمال تقاطعات الأحساء وبقيق والظهران.. وتطوير «مجلس التعاون»

مشاريع صيانة وقائية لرفع كفاءة طريق «أبو حدرية»

الأربعاء ٢٤ / ٠٣ / ٢٠٢١
أكد فرع وزارة النقل بالمنطقة الشرقية لـ«اليوم»، تنفيذ عدد من المشاريع على طريق أبو حدرية، بهدف رفع كفاءة الطريق، ورفع مستوى الخدمة عليه، على عدد من المحاور، ضمن مشاريع التنفيذ، ومشاريع الصيانة الوقائية الجاري تنفيذها.

ثلاثة مسارات


وأشار فرع الوزارة إلى أن مشاريع التنفيذ تشمل إصلاح طريق «الدمام - أبو حدرية»، بإعادة إنشاء الطريق، وتوسعته لثلاثة مسارات لكل اتجاه، بطول 22 كيلو مترًا، في حدود محافظة الخفجي عند نقطة تفتيش الزرقاني، موضحًا أنه تم الانتهاء من أعمال جميع طبقات الطريق بطول 11 كيلو مترًا.

إصلاح وتوسعة

وجار العمل على إعادة ترسية مشروع الأعمال المتبقية لمشروع إصلاح وتوسعة طريق «أبو حدرية - الخفجي» إلى ثلاثة مسارات لكل اتجاه، من تقاطع رأس مشعاب باتجاه الخفجي، بطول 17.025 كيلو متر، وتم استلام الموقع من قبل المقاول، وجار العمل بالمشروع.

استكمال التقاطعات

ويجري العمل كذلك على مشروع استكمال تقاطعات الأحساء وبقيق والظهران، وتقاطع أبو حدرية بالمنطقة الشرقية، وسيتم تطوير وتحسين تقاطع طريق أبو حدرية «طريق مجلس التعاون الخليجي»، مع طريق «الظهران - بقيق»، بتنفيذ 5 جسور، وجار العمل بالأعمال الترابية للطرق وأعمال الحفريات الإنشائية للجسور بالمشروع، إضافة إلى تنفيذ تقاطع مدخل النابية مع طريق أبو حدرية السريع «تقاطع شارع 15 مع طريق أبو حدرية».

طبقات الأسفلت

وبين فرع الوزارة أنه تجري حاليًا أعمال إصلاح لطبقات الأسفلت القائمة، ضمن أعمال الصيانة الوقائية، من خلال عدد من تباليغ الصيانة الوقائية، وهي إصلاح الطريق من جسر النابية إلى حدود محافظة الجبيل بالاتجاهين بطول 40 كيلو مترًا، وتم الانتهاء من إصلاح الطريق بطول 22 كيلو مترًا باتجاه أبو حدرية، وبطول 34.5 كم باتجاه الدمام، وفتحة للسير وجار العمل بالجزء المتبقي، إضافة إلى إصلاح جسر النابية وذلك برفع الجسر واستبدال مساند التحميل وإجراء الإصلاحات اللازمة له مع تخفيض المنسوب أسفل الجسر على طريق أبو حدرية وتم الانتهاء من أعمال تخفيض المنسوب بالاتجاهين، كما تم الانتهاء من رفع وصيانة البلاطة الأولى للجسر باتجاه الدمام، وجار رفع البلاطة الثانية للجسر باتجاه أبو حدرية؛ لصيانتها.

كثرة الحفر

من ناحيته، ذكر المواطن «مفرح المطيري» أن الطريق يعاني من تهالك طبقة الأسفلت، وأنه قد يؤدي إلى تضرر المركبات، وارتفاع نسب وقوع الحوادث، بسبب كثرة الحفر بالطريق، موضحًا أن قائدي المركبات على هذا الطريق، وعند محاولتهم تفادي هذه الحفر، يتسببون في الحوادث للمركبات الأخرى.

وأكد أن الطريق بحاجة إلى إعادة ترسية، خاصة لكونه من الطرق الأساسية في المنطقة، وللحفاظ على سلامة مرتادي الطريق.

لوحات إرشادية

وبين المواطن «عادل الحربي» أن طريق أبو حدرية طريق رئيسي، ويعاني من سوء تنظيم المداخل والمخارج، الأمر الذي يؤدي إلى كثرة الحوادث بين المركبات، بالإضافة إلى الازدحامات المرورية على الطريق، والتي تتسبب فيها كثرة الحفر، ومشاكل الأسفلت.

وأضاف أن عددا من اللوحات الإرشادية على الطريق يحتاج إلى صيانة، كما يحتاج الطريق إلى إعادة السفلتة، خاصة أن العديد من السيارات تواجه الأعطال بسبب مشاكل السفلتة في هذا الطريق.

خسائر مالية

وأكد المواطن «عايد الدوسري» أنه لم ير أي اهتمام بطريق أبو حدرية، وأنه يعاني من الأضرار في المركبة بسبب هذا الطريق الذي يضطر للذهاب والعودة عليه بشكل يومي.

وأشار إلى أن الشاحنات كذلك تسببت في تهالك الطريق ويجب إيجاد حلول خاصة بها، كما أن سوء الطريق يتسبب في كثرة الحوادث بشكل يومي.

وبين أنه يجب على النقل الالتفات للسفلتة ومداخل ومخارج الطريق وتحديد أوقات دخول الشاحنات وتوسعة الطريق، وذلك للحفاظ على سلامة مرتادي الطريق، ولتقليل الخسائر المالية التي يتكبدها سائقو المركبات بسبب المشاكل التي تلحق بهم.
المزيد من المقالات
x