إطلاق «البحرية» مناورات «التصدي 4» و«الفلك 4»

إطلاق «البحرية» مناورات «التصدي 4» و«الفلك 4»

الاحد ٢١ / ٠٣ / ٢٠٢١
انطلقت أمس مناورات التمرين البحري المشترك «التصدي 4» الذي تنفذه القوات البحرية الملكية السعودية بمشاركة وحدات من الأسطول الشرقي، ووزارة الداخلية ممثلة بحرس الحدود بالمنطقة الشرقية، ورئاسة أمن الدولة، ووزارة الطاقة ممثلة بشركة أرامكو السعودية وشركة أرامكو لأعمال الخليج، وذلك بقاعدة الملك عبدالعزيز البحرية في الجبيل.

ويهدف تمرين «التصدي 4» إلى رفع الجاهزية والاستعداد لجميع الوحدات المشاركة للتصدي للعمليات الإرهابية على المنشآت البترولية، وتعزيز توحيد مفهوم العمل المشترك بين الوحدات المشاركة، إضافة إلى رفع مستوى التنسيق وتبادل المعلومات، كما يهدف إلى توحيد مفهوم القيادة والاتصالات بين الوحدات المشاركة أثناء تنفيذ الخطة، والتدريب على تمرير البلاغات والمعلومات، وإيصالها لمركز العمليات.


وأوضح قائد الأسطول الشرقي اللواء البحري الركن ماجد بن هزاع القحطاني أن من أهداف مناورات التمرين رفع جاهزية جميع الوحدات المشاركة، وتعزيز وتوحيد العمل المشترك، ورفع مستوى التنسيق وتبادل المعلومات، وتوحيد مفهوم القيادة والاتصالات، وذلك لتحقيق أمن وسلامة المنشآت الحيوية والحقول النفطية، وتأمين حرية الملاحة في المياه الإقليمية والاقتصادية في الخليج العربي.

كما انطلقت أمس مناورات التمرين البحري الثنائي المختلط «الفلك 4» بين القوات البحرية الملكية السعودية والقوات البحرية السودانية في الأسطول الغربي، بحضور قائد الأسطول الغربي اللواء البحري الركن يحيى العسيري في قاعدة الملك فيصل البحرية بالأسطول الغربي.

وأوضح قائد التمرين العميد البحري الركن هزاع المطيري أن مناورات التمرين -التي تستمر إلى يوم الخميس القادم- تهدف إلى توحيد المفاهيم وتبادل الخبرات من خلال تنفيذ التدريبات المشتركة مع مشاة البحرية ووحدات الأمن البحرية الخاصة، ومجموعة الطيران البحري، ومجموعة سفن الإسناد، ومجموعة الزوارق بالأسطول الغربي، وتطويرعملية القيادة والسيطرة أثناء تنفيذ العمليات المشتركة بين القوات البحرية الملكية السعودية، والقوات البحرية السودانية الشقيقة لضمان حرية الملاحة البحرية والأمن البحري في البحر الأحمر.
المزيد من المقالات
x