الصحة: لم نسجل أي وفيات بسبب اللقاح

الصحة: لم نسجل أي وفيات بسبب اللقاح

- لا يوجد إرتباط بين اللقاحات كمسبب للجلطات

- المانع الوحيد لأخذ اللقاح المناعة المفرطة الشديدة منه


-عدد الجرعات المعطاة من لقاح كورونا وصل إلى 3026355 جرعة

-تسجيل 367 ‏إصابة جديدة و277 حالة تعافي

أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة د محمد العبدالعالي بأن الصحة‬ لا تزال ترصد تذبذبًا في تسجيل الحالات المؤكدة والحرجة، وأن التزامنا بالإجراءات الإحترازية سيمكّننا من التحكم بشكل أقوى لنكون في الاتجاهات الإيجابية، مشيراً الى أن بعض الدول حول العالم بدأت ترصد حالات جديدة وموجات إضافية أُطلق عليها الموجات الثالثة ومعظم هذه الموجات رصدت من الجهات الرسمية أو المختصين من بعض الدول الأوروبية.مما يتوجب علينا ضرورة التقيد بالإحترازات الوقائية لكي نواصل التصدي لهذه الجائحة .

وأبان بأن عدد الجرعات المعطاة من لقاح كورونا كوفيد – 19 وصل إلى 3026355 جرعة معطاة، في كافة مناطق المملكة ، لافتاً أن هناك فئات ممن هم لهم أولوية في أخذ اللقاح ومن بينهم المصابين بمتلازمة داون والذين قد لا يستطيعوا إيصال صوتهم لنا ومن الواجب ان نقوم نحن بإيصال صوتهم والاهتمام بهم.

وأبان المتحدث الرسمي لوزارة الصحة بأنه لا يوجد حاجة لتأجيل الحمل بعد أخذ اللقاح، كما أنه لا يؤثر على الخصوبة لدى الذكور أو الإناث أو له إرتباطات حول ذلك، مبيناً أنه لا يؤثر أيضا على التبرع بالدم على الإطلاق، كما لا يوجد ارتباط بين اللقاحات كمسبب للجلطات، ومنوهاً أن كل الجهات العلمية المتخصصة والمعنيّة أثبتت أن هذه المعلومات غـيـر صحيحة وغـيـر دقيقة.

وأبان بأن المانع الوحيد لأخذ اللقاح هو المناعة المفرطة الشديدة من اللقاح نفسه.

ونوه الى أن السيدة المرضع بإمكانها أخذ اللقاح، ولن يؤثر عليها -بإذن الله-ولا على الرضيع، وأن هناك دراسات مبشرة حول إعطاء الحوامل للقاح بالإضافة إلى بقية الأعمار، نافياً أن يكون من الضرورة إجراء فحوصات كورونا قبل أخذ اللقاحات ، ومؤكداً على أنه لم تُسجل -ولله الحمد-أي وفيات ناجمة أو مرتبطة بأخذ اللقاح، ناصحاً من بنوي القيام بأداء العمرة بالمسارعة بأخذ اللقاح أيضاً.

وأضاف د/ العبدالعالي أنه تم تسجيل 367 ‏حالة جديدة لفيروس كورونا الجديد (COVID -19) ليصبح إجمالي عدد الحالات المؤكدة في المملكة (385020) حالة، من بينها (3999) حالة نشطة لاتزال تتلقى الرعاية الطبية، ومعظمهم حالتهم الصحية مطمئنة، منها (584) حالة حرجة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الأحد بمشاركة الدكتور أحمد قطان وكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان لتصنيف المقاولين ، مشيراً إلى أن عدد المتعافين في المملكة ولله الحمد وصل إلى (374412) حالة بإضافة (277) حالة تعافي جديدة. كما بلغ عدد الوفيات (6609) حالات ، بإضافة (7) حالات وفاة جديدة، " رحمهم الله جميعاً.

لافتاً أن الخدمات الصحية لاتزال تتواصل من خلال جميع المراكز والمنشآت التابعة لوزارة الصحة، حيث قامت مراكز تأكد بإجراء 8020698 مسحة، وقدّمت عيادات تطمن خدماتها لـعدد 2150746 مراجع، كما قدّمت إستشاراتها الصحية والطبية لـعدد 30093504 عبر مركز 937 كما بلغ إجمالي الفحوصات في المملكة (14620431) فحص مخبري دقيق.

من جانبه أبرز وكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية والاسكان لتنصيف المقاولين المتحدث الرسمي للوزارة الدكتور أحمد قطان, الاشتراطات الاحترازية في المنشآت التجارية المتمثلة في التأكد من لبس الكمامات للعملاء والعاملين والتباعد الجسدي ووجود مطهرات في المناطق المشتركة وتنظيف جميع الأسطح والتأكد من وجود آليات لمنع التكدس وإبراز تطبيق توكلنا عند الدخول.

وأعلن إطلاق خدمة "خدمة التقييم الذاتي" وهي خدمة متوفرة لجميع المنشآت التجارية المسجلة في منصة "بلدي", التي تملك رخص بلدية سواء منتهية أو قائمة, حيث يتطلب من المنشآت الدخول إلى منصة بلدي والإجابة على الأسئلة الموجودة حسب نشاط المنشأة للتأكد من اتباع الإجراءات الاحترازية المفروضة وتصدر لهذه المنشأة شهادة "التقييم الذاتي" وتعلق على واجهة المنشأة لتساعد المستفيدين في الدخول والتأكد من اتباع الاجراءات الاحترازية.

ودعا قطان جميع المنشآت إلى أهمية استخدام التقييم الذاتي لارتباطه الوثيق بعملية الرقابة وتفتيش الذي يحدث من وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثله في امانات وبلديات المناطق.

وفيما يخص السكن الجماعي خلال آخر 25 يوم ماضية تم زيارة أكثر من 2000 غطت قرابة 148 ألف عامل تم ضبط 3597 مخالفة وتم منح قرابة 13 ألف إنذار حيث تمثلت المخالفات في مساكن العمالة بعدم الالتزام بشرط المساحة في غرف النوم وأماكن تجمع العمالة (4 أمتار مربع لكل عامل) كذلك عدم الالتزام بالنسبة المحددة لدوارات المياه لعدد الأشخاص وهي لكل خمسة أشخاص واحد.
المزيد من المقالات
x