الموجات الصوتية تكسر نتوءات «كورونا»

الموجات الصوتية تكسر نتوءات «كورونا»

الجمعة ١٩ / ٠٣ / ٢٠٢١
خلصت دراسة جديدة أجراها قسم الهندسة الميكانيكية بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا إلى أنه يمكن القضاء على فيروسات كورونا من خلال الموجات فوق الصوتية.

وأظهرت الدراسة أن فيروسات كورونا قد تكون عرضة للموجات فوق الصوتية، ضمن الترددات المستخدمة في التصوير التشخيصي الطبي. ومن خلال محاكاة على الكمبيوتر ضمن مجموعة من الفيروسات منها فيروس كورونا، تمكن العملاء من إظهار أن الموجات فوق الصوتية بإمكانها إتلاف الغلاف الخارجي للفيروس ونتوءاته.


وتبين أنه يمكن لهذه الموجات التي تُستخدم على تردد بين 25 و100ميغاهيرتز أن تقضي على الفيروس بأقل من مللي ثانية.
المزيد من المقالات
x