تقنية لتوليد الطاقة من الإنسان لتشغيل الأجهزة الإلكترونية

تقنية لتوليد الطاقة من الإنسان لتشغيل الأجهزة الإلكترونية

الأربعاء ١٧ / ٠٣ / ٢٠٢١
طور فريق من الباحثين بجامعة كاليفورنيا سان دييجو الأمريكية تقنية جديدة تتيح توليد الطاقة من الجسم البشري واستغلالها لتشغيل الأجهزة الإلكترونية الصغيرة، التي يستخدمها الإنسان بشكل شبه دائم.

وتعتمد هذه التقنية على شبكة صغيرة يرتديها المستخدم وتحتوي على خلايا طاقة حيوية ووحدات توليد كهرباء اعتمادا على الحركة، بالإضافة إلى مكثفات كهربائية، وتتميز جميع هذه المكونات بأنها مرنة وقابلة للغسل، ويمكن تثبيتها بسهولة على الملابس، ونشرت الدراسة في الدورية العلمية «نيتشر كوميونيكيشن». وقال الباحث بجامعة كاليفورنيا سان دييجو، لو ين، إن فكرة هذه التقنية استوحيت من شبكات الطاقة المستدامة في المدن، التي تعتمد على استغلال طاقة الرياح والطاقة الشمسية وغيرها من مصادر الطاقة المتجددة لتلبية احتياجات هذه المدن من الكهرباء، مضيفا إن هذه التقنية الجديدة تقوم بتوليد الطاقة من مختلف أجزاء الجسم ثم تخزينها من أجل استغلالها لتلبية احتياجات الإنسان في تشغيل الأجهزة الإلكترونية.


ويوضح فريق الدراسة أن المنظومة تتكون من خلايا حيوية لتوليد الطاقة من العرق، ويتم تثبيتها داخل القميص، الذي يرتديه المستخدم بالقرب من الصدر، وهناك وحدات أخرى لتوليد الطاقة من الحركة مثبتة على الأجزاء الخارجية من القميص على الأذرع وأجناب الصدر من أجل توليد الطاقة من حركة الذراعين أثناء السير أو الركض. وتم تجهيز المنظومة أيضا بمكثفات كهربائية لتخزين الطاقة، التي يتم توليدها من أجل استغلالها عند الحاجة لتغذية الأجهزة الإلكترونية الصغيرة، التي يحملها المستخدم.

ويؤكد الباحثون أن توليد الطاقة سواء من الحركة أو العرق يتيح تشغيل الأجهزة الإلكترونية بشكل سريع ومتواصل، حيث تبدأ المولدات في العمل بمجرد أن يشرع المستخدم في الحركة، وما أن يبدأ المستخدم في إفراز العرق حتى تبدأ الخلايا الحيوية في توليد الطاقة وتستمر في ذلك حتى بعد أن يتوقف المستخدم عن الحركة.
المزيد من المقالات
x