عاجل | «الحجرف» : مجلس التعاون يشدد على كافة مقررات «بيان العلا»

عاجل | «الحجرف» : مجلس التعاون يشدد على كافة مقررات «بيان العلا»

الأربعاء ١٧ / ٠٣ / ٢٠٢١

• أهمية تفعيل آلية العمل العسكرية المشتركة لدول مجلس التعاون

• مجلس التعاون يرفض الاحتلال الإيراني للجزر الإماراتية الثلاث

• القضية الفلسطينية قضية العرب الأولى ونتمسك بدولة فلسطينية وفق حدود 67

• أي مفاوضات مستقبلية مع إيران يجب أن تشمل الصواريخ الباليستية والملف النووي

• نشيد بجهود مركز الملك سلمان للإغاثة في اليمن

قال الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون، إن مجلس التعاون يشدد على كافة مقررات بيان العلا، موضحا أن أمن دول مجلس التعاون كل لا يتجزأ، مؤكدا ضرورة التكامل الخليجي وضرورة التعاون بشؤون العمالة والأمن الغذائي.

وأضاف خلال أعمال اجتماع الدورة الـ147 للمجلس الوزاري لدول مجلس التعاون بالرياض ، إن مجلس التعاون يقف مع المملكة في كافة إجراءات حفظ أمنها، مؤكدا أهمية تفعيل آلية العمل العسكرية المشتركة لدول مجلس التعاون.

وقال إن مجلس التعاون يرفض الاحتلال الإيراني للجزر الإماراتية الثلاث، وأي أعمال تقوم بها إيران في الجزر الإماراتية الثلاث باطلة ولاغية.

وحول القضية الفلسطينية قال : "دول مجلس التعاون تؤكد أن القضية الفلسطينية قضية العرب الأولى، ومتمسكة بدولة فلسطينية وفق حدود 67، وندعم جهود مصر لإنهاء الخلافات بين الفصائل الفلسطينية".

وأضاف أي مفاوضات مستقبلية مع إيران يجب أن تشمل الصواريخ الباليستية والملف النووي، موضحا أن إيران تواصل دعم الميليشيات وزعزعة استقرار المنطقة، مؤكدا دعم جهود الشرعية في اليمن لإنهاء الأزمة وفق المرجعيات الثلاث.

وأكد أن المجلس الوزاري يدين استمرار ميليشيا الحوثي باستهداف المدنيين في مأرب، موضحا أن الميليشيا تتخذ من المدنيين اليمنيين دروعا في مأرب، والمجلس يدين استهداف ميليشيا الحوثي لمركز احتجاز مهاجرين في صنعاء، ويجب بدء تحقيق بجريمة حرق مركز المهاجرين بصنعاء بعد استهدافه بمقذوفين.

وأشاد بجهود مركز الملك سلمان للإغاثة في اليمن.

وأضاف :"ندعم الحفاظ على سيادة العراق ووحدته الوطنية، وندعم إجراءات حكومة الكاظمي في التأكيد على سيادة الدولة العراقية".

وانطلقت أعمال اجتماع الدورة الـ147 للمجلس الوزاري لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، بمقر الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية بمدينة الرياض، بمشاركة وحضور وزراء خارجية دول مجلس التعاون، وبرئاسة الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، وزير خارجية البحرين- رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري، ومشاركة الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون.

المزيد من المقالات
x