هؤلاء شوهوا صورتي في الأهلي بكلام غير صحيح

عبيد الدوسري بحسرة:

هؤلاء شوهوا صورتي في الأهلي بكلام غير صحيح

أعيش في «بيت شعبي».. وعاطل عن العمل منذ 16 عاما

لا أنسى وقفات سامي وخيمي وعبدالغني والزلزال


رياضتنا تتطور بشكل كبير.. وأناشد وزير الرياضة الالتفات لنا

الدوري السعودي الأقوى عربيا وآسيويا ولا يوجد به فريق ضعيف

أرشح الشباب للتتويج بلقب الدوري.. وجوميز أفضل مهاجم

أحلم بامتلاك منزل.. وهمي الوحيد إسعاد أسرتي

الكرة دمرت مستقبلي!!

نصيحتي للاعبين الحاليين «اضمن مستقبلك» في نجوميتك


• أين عبيد الدوسري الآن؟

أنا موجود حاليا مع أسرتي في منطقتي مكة المكرمة.

• ما آخر محطاتك الكروية؟

تعتبر آخر محطاتي الكروية الحقيقية في مونديال كأس العالم بعد إصابتي بالرباط الصليبي في مباراة الكاميرون بكأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.

حالة ملل

• لماذا أنت بعيد عن الوسط الرياضي؟

من بعد ابتعادي عن الكرة لا أعرف هل هذا ملل أو تشبع ما أعرف ماذا أقول للأمانة على الرغم من أنني لم ألعب كثيرا في الملاعب.

• لماذا لا نشاهدك تعمل في الأندية؟

مثلما ذكرت لك أنا ابتعدت عن الكرة نهائيا حتى أصبحت علاقتي الآن بالرياضة من بعيد وليس من قريب.

• لو عرض عليك أحد الأندية العمل معه هل ستوافق؟

بالطبع لا، مثلما ذكرت لك هل هذا ملل أو تشبع أو مما حدث لي في الفترة السابقة لا أعرف في الحقيقة.

مشاكل مع الأهلي

• ما الذي حدث لك؟

أمور وأشياء كثيرة لا أرغب بذكرها ولكن بعد المشاكل التي حدثت لي مع النادي الأهلي وبعدها لعبت لنادي ضمك مدة سنة ونصف السنة تقريبا وبعدها توقفت عن اللعب نهائيا.

• ممكن تتحدث لنا عما حدث لك؟

أكيد هو قرار استبعادي من النادي.

• ما أسباب إبعادك؟

والله هناك أشياء كثيرة (قيلت) عني وهي غير صحيحة وتستطيع أن تتأكد من لاعبي الأهلي حينها، وللأمانة بعد أن قررت ترك الكرة قررت عدم الحديث في هذا الأمر إطلاقا بالنسبة لي انتهى الأمر، حيث إنني كنت وقتها مصابا وأحضر للنادي للعلاج من بعد عودتنا من كأس العالم لكن الأسلوب الذي تحدث به رئيس النادي وقتها كان أمرا خطأ.

• من كان وقتها رئيس النادي الأهلي؟

كان وقتها عبدالرزاق أبو داوود.

• ما الذي وجهه لك؟

أمور كثيرة لا أتمنى ذكرها ربما أنتم في وسائل الإعلام تعرفون ذلك أكثر عما قيل بحقي في فترة سابقة.

ثلاث تجارب

• أنت خضت ثلاث تجارب في أندية الوحدة والأهلي وضمك ما التجربة الأفضل؟

بكل تأكيد أفضل تجربة مع الوحدة هو الذي أخرجني للجمهور بالإضافة إلى تجربتي مع الأهلي كانت جيدة وحصلت معهم في أولى مشاركاتي على هداف دورة الصداقة وبعدها كنت هداف الفريق في البطولة العربية وكنت منافسا على لقب الهداف مع لاعب تونسي الذي فاز بها عن طريق القرعة لتساوينا بالأهداف، وكنت مع الأهلي هدافا قبل المشاركة في كأس العالم مع المنتخب وكذلك كنت هداف البطولة الخليجية في البحرين ووقتها حصلت على أفضل لاعب ولكن من بعد إصابتي بالرباط الصليبي وحدوث المشاكل الإدارية انتهى مشواري الحقيقي.

• ما أبرز الذكريات الكروية؟

يوجد لدي كثير من الذكريات لكن يبقى تأهلنا إلى أولمبياد أتلاتنا 1996م هي الأبرز.

الكرة أضرتني

• بصراحة هل استفدت ماديا من الكرة؟

والله لم أستفد ولا شيء منها بالعكس تضررت حيث إنني كنت أعمل وفصلت من العمل لأجل الاحتراف وتركت الدراسة من أجل الاحتراف لكن الحمد لله على كل حال.

• هل إدارات الأندية وقفت معك وقدرت تضحياتك؟

للأسف لم يتواصل أي إداري معي أو سأل عني من الأندية التي مثلتها.

• هل تلقيت وعودا من الإدارات في وقت سابق؟

أنا لم أتواصل معهم وهم لم يتواصلوا معي.

• هل تملك منزلا حاليا؟

نعم أملك منزلا صغيرا (شعبي) بسيط والحمد لله أنني ساتر على أولادي.

عاطل عن العمل

• أين تعمل الآن؟

أنا حاليا بدون عمل منذ ما يقارب 16 عاما منذ ابتعادي عن الكرة.

• من أين دخلك ودخل أولادك؟

دخلي بسيط فأنا عندي منزل شعبي (مؤجر بمبلغ 1300 ريال شهريا) وأصرف على نفسي وأولادي بها واقضي الحوائج الهامة والضرورية كتلبية متطلبات دراسة أولادي بتركيب جهاز إنترنت لأول مرة في منزلي لمساعدتهم في دراستهم في الوقت الحالي (عن بعد) وأمور أخرى، لكن ما نقول إلا الحمد لله على الرغم من أن مدخولي لا يكفي وأحمد الله أنه ليس علي ديون كما لا أنسى وقفة بعض زملائي اللاعبين معي بتقديم المساعدة لي ولأسرتي.

وقفة اللاعبين

• من من اللاعبين السابقين وقف معك؟

يوجد لاعبون سابقون وحاليون وهناك لاعبون لم أزاملهم وقفوا معي وساعدوني ولا أرغب صراحة في ذكر أسماء حتى لا أنسى أحدا.

• من أبرز الأسماء؟

هناك كثير ومن أبرزهم حسين عبدالغني وسامي الجابر وناصر الشمراني وحاتم خيمي الذي (أقسم بالله) هذا اللاعب منذ أن كنت في النادي يحاولون تشويه سمعته لدي لكن ما شاهدته منه أفعال رجال بصراحة من خلال وقفاته ومساعدته لي ولأسرتي بشكل مستمر ومتواصل، وكذلك سامي الجابر الذي كل فترة وأخرى يتواصل معي ويسأل عني وعن أولادي وكذلك أحمد الدوخي لذلك طلبت منك عدم رغبتي بذكر الأسماء لكي لا أنسى أحدا.

• من من اللاعبين متواصل معه حاليا؟

سامي الجابر وحسين عبدالغني وناصر الشمراني على الرغم من أنني لم ألعب معه لكننا نعرف بعض نحن أولاد مكة المكرمة ونلعب بالحواري وهو رجل كريم.

احتياجات ضرورية

• ماذا تتمنى حاليا؟

بكل تأكيد أتمنى امتلاك منزل وإسعاد أسرتي حيث لا أملك سواهم والآن همي الوحيد (هم) أسعى لتوفير احتياجاتهم الضرورية.

صدمة الأهلي

• بصراحة هل استلمت كافة حقوقك المادية من النادي الأهلي؟

في الحقيقة لا أتذكر هذا الأمر بعد الصدمة التي تلقيتها من النادي الأهلي.

الأفضل عربيا وآسيويا

• ما تقييمك للدوري السعودي حاليا؟

بكل تأكيد يعتبر الدوري السعودي أفضل دوري عربي وفي آسيا من وجهة نظري حيث إن رياضتنا تتطور بشكل كبير من بعد قدوم تركي آل الشيخ وتواصلها بوجود الأمير عبدالعزيز بن تركي وزير الرياضة، حيث لا يوجد حاليا فريق ضعيف.

• من الأقرب لتحقيق الدوري؟

أرشح الشباب لتحقيق لقب الدوري.

• من أفضل مهاجم حاليا في الدوري؟

المحترف الفرنسي في صفوف الهلال جوميز.

• هل اللاعبون الحاليون يستحقون ما يستلمونه من رواتب ومكافآت؟

من تجربة مررت بها أنصح اللاعبين (اطلب وأمن مستقبلك ومستقبل أولادك) طالما أنت موجود في المستطيل الأخضر فالكل سيحترمك ويقدرك ويثمنك لكن لو تعرضت لإصابة ستبعدك عن الكرة وسوف تفتقد كل المميزات التي كنت تتحصل عليها في نجوميتك.

التجربة الاحترافية

• لو عاد بك الزمن هل ستكرر التجربة الاحترافية؟

نعم، على الرغم من عدم وجود أمان.

• ما الشيء الذي فعلته وندمت عليه؟

الحمد لله لا يوجد شيء ندمت عليه.

• ما رسالتك لكل من:

- حمزه إدريس؟

البرق حمزة حبيبي وصديقي من اللاعبين الممتازين وهو محترم.

- سامي الجابر؟

أخ وصديق ونجم كبير وأفعاله تشهد له فسامي خارج الملعب (ذهب).

- حسين عبدالغني؟

رفيق دربي لعبنا مع بعض منذ أيام منتخب الشباب فهو صاحب هدف التأهل لأولمبياد أتلانتا 1996م.

* ما كلمتك الختامية؟

أشكركم على إتاحة الفرصة لإقامة اللقاء وأتمنى من وزارة الرياضة بقيادة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل الوقوف والالتفاف حول اللاعبين السابقين فأنا والله لا أتكلم فقط عن نفسي فيوجد لاعبون كثيرون يحتاجون لوقفة سموه.

يعتبر من أفضل المهاجمين في الملاعب السعودية لكن الإصابة والظروف الإدارية أخفت اللاعب عبيد الدوسري الذي بدأ مشواره مع الوحدة ومثل الأهلي وضمك في ختام مشواره الكروي، كما مثل المنتخب السعودي في كأس العالم 1998 و2002 بالإضافة إلى مشاركاته في العديد من البطولات والاستحقاقات كما أنه سجل العديد من الأهداف وبات في زمنه من أفضل المهاجمين الذين مروا على الكرة السعودية قبل أن يتعرض لإصابة قوية في كأس العالم 2002 أمام الكاميرون، وبعد انقطاع طويل عن الظهور الإعلامي نجح (الميدان) في استضافته ليخرج بحديث كشف فيه عن أمور وخفايا كثيرة في الحوار التالي..
المزيد من المقالات
x