خدمات سكنية لمنسوبي «الطيران المدني»

خدمات سكنية لمنسوبي «الطيران المدني»

الاثنين ٠٨ / ٠٣ / ٢٠٢١
وقَّع برنامج «سكني» اتفاقية تعاون مع الهيئة العامة للطيران المدني، لتقديم عدد من الخدمات لمنسوبي الهيئة من مستحقي الدعم السكني، بحضور وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان ماجد الحقيل، ورئيس الهيئة العامة للطيران المدني عبدالهادي المنصوري.

وتهدف الاتفاقية، التي وقَّعها صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن طلال وكيل الوزارة للدعم السكني وخدمة المستفيدين، وعن الهيئة مساعد الرئيس للخدمات المساندة جمال الفويرس، بمقر الوزارة في الرياض، إلى تعزيز التعاون المشترك بين الوزارة والهيئة لتحقيق الاستفادة الكاملة من الإمكانات المتاحة بين الطرفين ضمن التعاون المثمر بين الجانبين لتحقيق الأهداف المنشودة لزيادة نسبة تملك الأسر السعودية لمنزلها الأول إلى 70% بحلول 2030، كما تأتي الاتفاقية تقديراً لجهود الهيئة ومنسوبيها في بناء وتطوير خدمات النقل الجوي وفق أحدث التقنيات تبعاً لرؤية المملكة 2030. وتضمنت الاتفاقية تقديم خدمات سكنية ميسرة لمنسوبي هيئة الطيران المدني، وتعزيز الشراكة مع الهيئة لتسهيل إجراءات التملك لمنسوبيها، وتوفير الوقت والجهد بإقامة منصات دائمة ومؤقتة داخل الجهات التابعة لها لتقديم جميع الخدمات الإجرائية لتملك المسكن الأول، بالإضافة إلى خدمة المستشار العقاري لعرض أفضل التوصيات التمويلية والحلول العقارية، وتطوير الحلول السكنية والتمويلية لمنسوبيها، بجانب تواجد موظفي الاستحقاق المباشر للتأكد من حالات التسجيل، وتوفير الخدمات والاحتياجات اللازمة بما يتناسب مع رغبات المستفيدين. يُذكر أن أكثر من 1.1 مليون أسرة سعودية استفادت من الخيارات والحلول السكنية والتمويلية المتنوعة، التي قدمها برنامج «سكني» منذ إطلاقه عام 2017 وحتى عام 2020، منها آلاف الأسر المستفيدة ضمن «الإسكان المؤسسي» بالشراكة مع الجهات الحكومية المختلفة، ويستعرض موقع وتطبيق «سكني» 95 مشروعاً سكنياً تحت الإنشاء، تُوفّر أكثر من 141 ألف وحدة متنوعة التصاميم والمساحات تتوزع في مختلف مدن ومناطق المملكة.
المزيد من المقالات
x