الإرياني: نستغرب الصمت الدولي إزاء الاعتداءات الحوثية ضد المدنيين

الإرياني: نستغرب الصمت الدولي إزاء الاعتداءات الحوثية ضد المدنيين

الاحد ٠٧ / ٠٣ / ٢٠٢١
-المليشيا مجرد أداة لزعزعة أمن واستقرار اليمن ودول المنطقة

-ندعو المجتمع الدولي لدعم جهود الحكومة لاستعادة الدولة وإسقاط الانقلاب


قال وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني إن استمرار تصعيد مليشيا الحوثي في محافظة مأرب بالتزامن مع تصاعد هجماتها الإرهابية على المدنيين والأعيان المدنية في المملكة العربية السعودية، باستخدام الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة إيرانية الصنع، يؤكد استمرار تهريب الأسلحة الإيرانية، وان المليشيا مجرد أداة لزعزعة أمن واستقرار اليمن ودول المنطقة.

وعبر الإرياني عن استغرابه استمرار صمت المجتمع الدولي إزاء مليشيا إرهابية تتحرك بكل حرية كذراع ايراني لقتل اليمنيين وتجنيد الأطفال والمدنيين بالقوة والاكراه والزج بهم في محارق الموت وتدمير النسيج الاجتماعي، واطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة والمقذوفات على دول الجوار، واشعال الحرائق في المنطقة.

ودعى الإرياني المجتمع الدولي لعدم إضاعة المزيد من الوقت ودعم جهود الحكومة لاستعادة الدولة وإسقاط الانقلاب، وتثبيت الامن والاستقرار على كامل التراب الوطني، وعدم ترك ثلاثين مليون يمني رهينة لمليشيا إرهابية يستخدمها النظام الإيراني لنشر الفوضى والإرهاب وتهديد المصالح الدولية.
المزيد من المقالات
x