قوات ميانمار تفرق المحتجين بـ"قنابل الغاز"

قوات ميانمار تفرق المحتجين بـ"قنابل الغاز"

السبت ٠٦ / ٠٣ / ٢٠٢١


استخدمت قوات الأمن في ميانمار الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت لفض احتجاج في يانجون اليوم السبت بعد ساعات فقط من دعوة المبعوثة الخاصة للأمم المتحدة مجلس الأمن الدولي إلى اتخاذ إجراء ضد المجلس العسكري الحاكم بعد مقتل محتجين.


وتعم الاضطرابات تلك الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا منذ أن أطاح الجيش بالزعيمة المنتخبة أونج سان سو تشي واحتجزها في الأول من فبراير مع استمرار احتجاجات وإضرابات يومية أثرت على قطاع الأعمال وأصابت الحكومة بالشلل.

وشارك متظاهرون في احتجاجات متفرقة في أنحاء ميانمار اليوم السبت وأفادت وسائل إعلام محلية بأن الشرطة أطلقت عبوات الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت لتفريق المحتجين في منطقة سانشونج في يانجون، كبرى مدن البلاد. ولم ترد تقارير عن وقوع إصابات.
المزيد من المقالات
x