الجحرف: "التعاون الخليجي" يدعم التكامل الاقتصادي بين الأعضاء

الجحرف: "التعاون الخليجي" يدعم التكامل الاقتصادي بين الأعضاء

الأربعاء ٠٣ / ٠٣ / ٢٠٢١
أكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية د. نايف الحجرف، أن قادة دول مجلس التعاون حريصون على الدفع بالتكامل الاقتصادي بين دول المجلس وبناء علاقات تجارية واستثمارية مميزة، تسهم في توسيع قاعدة الاقتصاد، وتنمي العلاقات التجارية البينية مع دول المجلس، وتؤسس لمرحلة من التكامل التجاري والاقتصادي، وأهمية ما تم تحقيقيه وإنجازه خلال الأربعين سنة الماضية، متطلعاً للبناء على قاعدة صلبة تحاكي متطلبات المستقبل وتواجه التحديات، وتغتنم الفرص المتاحة للاقتصاد الخليجي كمنظومة واحدة.

جاء ذلك خلال استقباله بمكتبه اليوم رئيس مجلس إدارة اتحاد غرف مجلس التعاون الخليجي سمير ناس، والأمين العام لاتحاد غرف مجلس التعاون الخليجي د.سعود المشاري.


وشدد الجحرف على أهمية التكامل الاقتصادي لدول مجلس التعاون، لاسيما في ضوء التحديات التي يواجهها العالم جراء تداعيات جائحة كورونا. وتناول مخرجات (قمة السلطان قابوس والشيخ صباح) التي احتضنتها محافظة العلا، في السعودية في 5 يناير 2021م، وركزت على الجانب الاقتصادي في مسيرة مجلس التعاون المباركة وفقاً للاتفاقية الاقتصادية، واستكمالاً لمتطلبات الاتحاد الجمركي والسوق الخليجية المشتركة وصولاً إلى الوحدة الاقتصادية في 2025 .

وأشاد بدور اتحاد غرف مجلس التعاون الخليجي في المرحلة القادمة من مسيرة مجلس التعاون، وفي الدفع بالتكامل الاقتصادي من خلال الإسهام في تيسير الحركة التجارية بين دول المجلس، وتأسيس بنية استثمارية واعدة، بما يحقق تطلعات شعوب دول مجلس التعاون، وفقاً لرؤى وتوجيهات أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس.
المزيد من المقالات
x