" شركة السودة للتطوير".. التنمية تطال جميع مناطق المملكة

" شركة السودة للتطوير".. التنمية تطال جميع مناطق المملكة

الأربعاء ٢٤ / ٠٢ / ٢٠٢١
- الشركة لتطوير وجهة سياحية جبلية عالمية

- زيادة إجمالي الناتج المحلي تراكميًا بـ٢٩ مليار ريال وإيجاد ٨٠٠٠ فرصة


- تطوير ٢٧٠٠ غرفة فندقية، و١٣٠٠ وحدة سكنية

- تطوير القطاعين التجاري والترفيهي بأكثر من ٣٠ مشروعًا نوعيً

جاء إطلاق شركة السودة للتطوير في منطقة عسير، انعاسا لاهتمام سمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان وحرصه على استثمار قدرات المملكة السياحية وتحويلها إلى وجهات سياحية عالمية تقدم خيارات ترفيهية وسكنية متنوعة، كما أنه يأتي ترجمة عملية لما ذكره سموه بأن التنمية ستطال جميع مناطق المملكة.

و تهدف الشركة لتطوير وجهة سياحية جبلية عالمية، تتميز بطبيعتها وأجوائها المميزة وثقافتها الفريدة، من أجل، جذب المستثمرين والزوار، وتوفير فرص نوعية لمحبي الثقافة والطبيعة والاستجمام وممارسي الأنشطة الخارجية والباحثين عن المغامرة والاستكشاف والتجارب الفريدة، من خلال خيارات ترفيهية وسكنية متنوعة ، عبر تطوير ٢٧٠٠ غرفة فندقية، و١٣٠٠ وحدة سكنية، بالإضافة إلى تطوير القطاعين التجاري والترفيهي بأكثر من ٣٠ مشروعًا نوعيً

ويتماشى تأسيس الشركة – حسبما يرى الخبراء - مع الاستراتيجية الاستثمارية التي ينتهجها صندوق الاستثمارات العامة في تحقيق مستهدفات رؤية ٢٠٣٠ من خلال تطوير قطاع السياحة والترفية، حيث ستساهم أعمال التطوير، بالشراكة مع المستثمرين والقطاعين العام والخاص، بزيادة إجمالي الناتج المحلي تراكميًا بـ٢٩ مليار ريال، وإيجاد ٨٠٠٠ فرصة وظيفية مباشرة وغير مباشرة بحلول عام ٢٠٣٠.
المزيد من المقالات
x