المحتوى المنشور بترخيص من الشريك التجاري. صحيفة وول ستريت جورنال

ارتفاع معدل البطالة في المملكة المتحدة إلى 5.1 %

ارتفاع معدل البطالة في المملكة المتحدة إلى 5.1 %

«تحث مجموعات أصحاب العمل، الحكومة البريطانية، على تمديد برامج الدعم المتعلقة بكوفيد- 19 للشركات والوظائف، والتي كان من المقرر أن تنتهي خلال شهر أبريل المقبل»



ارتفعت معدلات البطالة في المملكة المتحدة في نهاية عام 2020، حيث تعثرت البلاد بعد انتشار موجة ثانية قاتلة من فيروس كورونا.

وأضافت الشركات وظائف في يناير، ومع ذلك، انخفض عدد الأشخاص الذين يطالبون بإعانات البطالة. وتشير البيانات بشكل عام إلى أن سوق العمل لا يزال ضعيفًا، لكنه ليس منهارًا كما كان في ذروة الوباء خلال فصل الربيع بالعام الماضي.

ووضع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم الإثنين خططًا لإعادة الانفتاح التدريجي للاقتصاد، خلال فصلي الربيع والصيف، مع انخفاض عدد حالات الإصابة بفيروس كوفيد- 19 وزيادة التطعيمات.

وتحث مجموعات أصحاب العمل، الحكومة البريطانية، على تمديد برامج الدعم المتعلقة بكوفيد- 19 للشركات والوظائف، والتي من المقرر أن تنتهي خلال شهر أبريل المقبل.

وقال مكتب الإحصاء الوطني في المملكة المتحدة أمس الثلاثاء إن معدل البطالة ارتفع إلى 5.1 ٪ في الربع الأخير من العام، ارتفاعا من 5 ٪ في الأشهر الثلاثة حتى نوفمبر. وانخفض عدد الأشخاص العاملين، بينما ارتفع عدد الأشخاص المتاحين في سوق العمل.

وتظهر بيانات شهر يناير الماضي زيادة عدد الوظائف في كشوف رواتب الشركات، إلى 28.3 مليون. وهذه هي الزيادة الشهرية الثانية على أساس شهري، لكن عدد الموظفين الذين يتم دفع رواتبهم كان أقل بمقدار 726000 مما كان عليه في فبراير 2020، قبل تفشي الوباء.
المزيد من المقالات
x