لقاح السل قد يحمي حديثي الولادة من العدوى الشائعة

لقاح السل قد يحمي حديثي الولادة من العدوى الشائعة

الثلاثاء ٢٣ / ٠٢ / ٢٠٢١
أشارت دراسة حديثة في مجلة «The Lancet Infectious Diseases»، إلى أنه يمكن للقاح السل «BCG» حماية الأطفال حديثي الولادة من مجموعة متنوعة من العدوى الشائعة، مثل التهابات الجهاز التنفسي العلوي والتهابات الصدر والإسهال.

ويعد البحث هو الأول من نوعه الذي يحقق بدقة في مجموعة كاملة من الأمراض التي يمكن أن يحمي لقاح السل الأطفال منها، ويشير إلى أن تطعيم جميع الأطفال في يوم الولادة به يمكن أن يقلل من عدوى حديثي الولادة والوفاة في المناطق التي ترتفع فيها معدلات الأمراض المعدية، مما يحتمل أن ينقذ الآلاف من الأرواح سنويًا، وتزيد النتائج أيضًا من احتمال استخدام اللقاح لحماية الأطفال والبالغين من COVID- 19 وغيره من الأمراض المعدية الجديدة.


واشتملت الدراسة التي أجريت بقيادة مدرسة لندن للصحة والطب الاستوائي، على تجربة تحكّم عشوائية لـ560 من الأطفال حديثي الولادة في أوغندا، والذين تم رصدهم لمجموعة واسعة من الأمراض، وبعد 6 أسابيع انخفضت معدلات الإصابة بأي مرض بنسبة 25 ٪ في المجموعة التي تلقت اللقاح عند الولادة، مقارنة بالمجموعة التي لم تتلق التطعيم بعد، ويبدو أن الفئات الضعيفة بشكل خاص مثل الأطفال منخفضي الوزن عند الولادة، والذكور، هم الأكثر حماية، والأهم من ذلك أن لقاح السل يبدو أنه يحمي من أنواع العدوى الخفيفة والمتوسطة والشديدة.
المزيد من المقالات
x