عنفوان وإثارة.. يشعلان الصراع على ذهب ممتاز اليد

عنفوان وإثارة.. يشعلان الصراع على ذهب ممتاز اليد

الثلاثاء ٢٣ / ٠٢ / ٢٠٢١
في الوقت الذي كانت كل التوقعات تشير إلى قرب الفريق الأول لكرة اليد بنادي مضر من حسم لقب بطولة الأمير فيصل بن فهد لأندية الدوري الممتاز لكرة اليد، تراجع الكواسر مانحين الصدارة لـ«فرسان مكة»، وهو ما قاد الجميع لترجيح كفة الوحدة مع تبقي 3 جولات على نهاية المسابقة، لكن انتصار النور الأخير على الخليج فتح الباب على مصراعيه لتحديد هوية القابض على الذهب.

طريق مضر الأسهل


رغم تراجع مضر للمركز الثالث فإن مشواره في الجولات الثلاث المقبلة سيكون الأسهل، خصوصا إذا ما تمكن من الانتصار على النور في الجولة الـ 20 مساء بعد غد الجمعة، حيث سيلتقي بعدها بالروضة والترجي اللذين يصارعان من أجل الهروب من مقصلة الهبوط.

الخطر يحدق بـ«الفرسان»

أما الوحدة الذي يحتل مركز الصدارة، فسوف يكون أمام ثلاثة لقاءات من العيار الثقيل، أولها أمام الصفا، وثانيها أمام النور المنافس، وثالثها أمام الخليج الراغب بالتأكيد على وجوده رغم ابتعاده حسابيا.

النور.. والعودة من المجهول

فيما يبدو أن النور بات مرشحا قويا جدا للظفر بذهب الدوري الممتاز، عقب أن نجح في تجاوز عدد من الصعوبات، وظفر بنقطتين مهمتين من أمام غريمه التقليدي الخليج، ليحتل المركز الثاني، ويصبح مصيره في يده إذا ما أراد العودة إلى منصات التتويج الذهبية، حيث يلاقي مضر صاحب المركز الثالث في الجولة المقبلة، قبل أن يواجه الوحدة المتصدر، ويختم لقاءاته بالحلول ضيفا على الروضة في لقاء قد يبدو محسوما على الورق.
المزيد من المقالات
x