المحتوى المنشور بترخيص من الشريك التجاري. صحيفة وول ستريت جورنال

هيئة الرقابة المصرفية في الصين تفرض قيودا جديدة على منصات الإقراض عبر الإنترنت

هيئة الرقابة المصرفية في الصين تفرض قيودا جديدة على منصات الإقراض عبر الإنترنت

«رصيد القروض الصادرة من البنوك التجارية التي تشارك في الإقراض مع المقرضين عبر الإنترنت يجب ألا يتجاوز 50 ٪ من إجمالي الرصيد الائتماني للبنك».. لجنة تنظيم البنوك والتأمين الصينية



فرضت هيئة الرقابة المصرفية في الصين قيودا جديدة على منصات الإقراض عبر الإنترنت، تلزمها بتقديم 30 ٪ على الأقل من التمويل عند إصدار قرض بالاشتراك مع أحد البنوك التجارية، على أن يطبق ذلك القرار ابتداء من 1 يناير 2022، وذلك في خطوة لمكافحة الأنشطة المالية ذات المخاطر العالية التي تقوم بها جهات الإقراض، بما في ذلك شركة «آنت جروب».

وذكر إشعار صادر عن لجنة تنظيم البنوك والتأمين الصينية، يوم السبت الماضي، أن رصيد القروض الصادرة من البنوك التجارية التي تشارك في الإقراض مع المقرضين عبر الإنترنت يجب ألا يتجاوز 50 ٪ من إجمالي الرصيد الائتماني للبنك.

وخلال العام الماضي، أوقفت الصين الاكتتاب العام الأولي لشركة آنت جروب، حيث تقدم شركة التكنولوجيا المالية العملاقة قروضا غير مضمونة، تم الحصول عليها من البنك التجاري الحكومي ومن ثم تمنحها للأفراد، وهو ما يعرض النظام المالي الصيني لعدة مخاطر.

وقال بيان صدر مع الإشعار إن البنوك التجارية مطالبة بتعزيز قدرتها على السيطرة على المخاطر. وأضاف البيان أن المقاييس الرئيسية لمخاطر الائتمان وعملية السيطرة على المخاطر يجب أن يقوم بها البنك.
المزيد من المقالات