أمانة الشرقية: متابعة ميدانية للمشاريع الخدمية

أمانة الشرقية: متابعة ميدانية للمشاريع الخدمية

الاثنين ٢٢ / ٠٢ / ٢٠٢١


- الأمانة تستعرض خطة معالجة التشوه البصري


أكد أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير اليوم، أهمية متابعة جميع الأعمال الخاصة بالمبادرات البلدية والمجتمعية الجديدة والبرامج والمشاريع مع التركيز على برامج تحسين المشهد الحضري وبرامج أنسنة المدن وجودة الحياة، والمتابعة الميدانية للمشاريع الخدمية والرفع بتقارير دورية ومتابعة نسب الإنجاز ومراحل سير العمل.

جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري المرئي، مع وكلاء ورؤساء البلديات، وعدد من المسؤولين بالأمانة، لمتابعة جهود الإدارات والبلديات من خلال اعتماد المبادرات البلدية والمجتمعية الجديدة، وذلك ضمن برامج أنسنة المدن وجودة الحياة بحسب الخطة التي تقوم عليها رؤية الأمانة وأهدافها؛ لإحداث الأثر الإيجابي في المدن والمحافظات بالمنطقة.

واستعرض الإنجازات والمبادرات التي قدمتها البلديات، التي تضمنت عرض إنجازات وخطة معالجة التشوه البصري للأمانة ومبادرة تحسين مستوى المشهد الحضري وإزالة التشوهات البصرية، للمحافظة على الهوية العمرانية لوسط المدينة والمواقع الداعمة لتنشيط السياحة، والمواقع ذات الكثافة السكانية كمراكز المدن، وتناسق وتكامل واجهات المباني مع البيئة المحيطة، حيث انتهي في المرحلة الأولى من تأهيل وتطوير الشارع الحادي عشر والشارع التاسع بالدمام، ويجري حاليًا العمل على المرحلة الثانية، لاستكمال باقي مراحل المشروع، ومبادرة مضمار المشي حول المدارس بالأحياء السكنية، إضافة إلى تقرير أداء الربع الرابع من مكتب تحقيق الرؤية بالأمانة، الذي حقق نسبًا عالية في ارتفاع مؤشر رضا المستفيدين ورضا السكان عن نظافة المدن.

كما اطلع الجبير على خطط وبرامج ونشاطات ومشاريع وإنجازات عدد من البلديات التابعة للأمانة التي تنفذها في نطاق خدماتها لزيادة المسطحات الخضراء، في الطرق والشوارع والميادين والحدائق، ومشاريع تطوير وتأهيل المحطات، والطرق في المدن والأحياء، حاثًا الجميع على بذل المزيد من الجهود ومتابعة مراحل سير العمل كافة مع الابتكار والتطوير الدائم وإيجاد مبادرات جديدة تخدم المكان والسكان.
المزيد من المقالات
x