بيع اختبارات كورونا «المسروقة» على الإنترنت

بيع اختبارات كورونا «المسروقة» على الإنترنت

الاحد ٢١ / ٠٢ / ٢٠٢١
ذكرت صحيفة بريطاينة أن لصوصا تمكنوا من سرقة الآلاف من اختبارات فيروس كورونا السريعة، وعرضوها للبيع على الإنترنت.

وأشارت صحيفة «ميرور»، إلى أنه عثرت على صناديق تضم هذه الاختبارات على موقع «إي باي» التجاري الإلكتروني و«فيسبوك» وغيرها.


ووصل سعر الصندوق، الذي يضم العديد من الفحوص، إلى 400 جنيه إستراليني (560 دولارا).

وذكرت الصحيفة أن هذه الاختبارات غير مخصصة للبيع، لكن لا يعرف كيف سرقت هذه الاختبارات الضرورية.

وكانت هذه الاختبارات، التي تعطي نتائج خلال 15 دقيقة، مخصصة للفئات الأكثر ضعفا مثل كبار السن.

وفتحت الشرطة البريطانية تحقيقا في القضية، بعد تقرير الصحيفة.

وقال مصدر في الشرطة: «من الواضح أن هناك أفرادا يسرقون الاختبارات التي يجب استخدامها لحماية الفئات الأكثر ضعفا ومحاولة بيعها من أجل الربح».

وسارع موقع «إي باي» إلى حذف هذه الاختبارات من قائمة المبيعات فيه، لكن الصحيفة قالت إنها تمكنت من شراء 50 اختبارا من بائعين من برمجهام.
المزيد من المقالات