جواو فيليكس يعود لحسابات سيميوني .. بعد التعافى من "كورونا"

جواو فيليكس يعود لحسابات سيميوني .. بعد التعافى من "كورونا"

الثلاثاء ١٦ / ٠٢ / ٢٠٢١
أكد الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد الإسباني أن اللاعب البرتغالي جواو فيليكس عاد إلى حسابات الجهاز الفني بعد غيابه عن صفوف الفريق في الفترة الماضية بسبب الإصابة بفيروس "كورونا" المستجد.

وكانت الفحوص الطبية أظهرت في الثالث من فبراير الحالي إصابة جواو فيليكس بفيروس "كورونا" المستجد وحرمت الفريق من جهوده في مباراتين بالدوري الإسباني.


وتعادل الفريق 2 / 2 مع سلتا فيجو في المباراة الأولى بعدما سجل سلتا فيجو هدف التعادل في وقت متأخر من المباراة فيما فاز أتلتيكو 2 / 1 على غرناطة في المباراة الثانية يوم السبت الماضي.

ويتصدر أتلتيكو مدريد جدول الدوري الإسباني حاليا بفارق خمس نقاط عن جارسه ريال مدريد أقرب منافسيه على الصدارة ، وتتبقى لأتلتيكو مباراتان مؤجلتان.

وشهدت الأيام الخمسة التي سبقت تأكيد عودة جواو فيليكس لصفوف الفريق تأكيد إصابة كل من موسى ديمبلي وتوماس ليمار وهيكتور هيريرا لاعبي الفريق بالفيروس نفسه.

ولكن هذه الإصابات لم تترك أثرا كبيرا على مستوى أداء الفريق في الملعب.

ويحل أتلتيكو ضيفا على ليفانتي غدا الأربعاء في مباراة مؤجلة بينهما من المرحلة الثانية بالمسابقة ثم يستضيف نفس الفريق يوم السبت المقبل في مباراتهما الثانية بالمسابقة هذا الموسم.

ويلتقي أتلتيكو بعدها فريق تشيلسي الإنجليزي منتصف الأسبوع المقبل في ذهاب دور الستة عشر لدوري الأبطال الأوروبي.

وأعرب سيميوني عن سعادته بعودة جواو فيليكس ولكنه لم يجزم بإمكانة مشاركة اللاعب في مباراة الغد.

وصرح سيميوني إلى الصحفيين اليوم الثلاثاء قائلا : "لم تظهر عليه العديد من الأعراض ما ساعده على التدريب في المنزل. ولهذا ، بدأ التدريب تحت إشراف الطاقم الفني بداية من اليوم الرابع لاكتشاف الإصابة".

وأوضح سيميوني : "لديه الرغبة والحماس ويتمتع بصحة جيدة. من الرائع أننا نستطيع الاعتماد عليه غدا. ولكننا سنتخذ غدا قرارنا بشأن مشاركته".
المزيد من المقالات
x