مذكرة تفاهم بين أرامكو والفنار لتعزيز المحتوى المحلي

مذكرة تفاهم بين أرامكو والفنار لتعزيز المحتوى المحلي

الثلاثاء ١٦ / ٠٢ / ٢٠٢١
ابرمت شركة أرامكو وشركة الفنار مؤخرًا، مذكرة تفاهم لبناء تعاون إستراتيجي بين الشركتين، إذ تتضمن هذه المذكرة عدة مبادرات قائمة على الاستدامة، و تهدف إلى دعم التوطين والابتكار والرقمنة في المملكة، بما يتماشى مع برنامج اكتفاء الذي أطلقته أرامكو في السنوات الأخيرة والذي يسهم في دعم التنمية الاقتصادية من خلال توطين المحتوى المحلي.

ووقّع مذكرة التفاهم كلًا من النائب الأعلى للرئيس للخدمات الفنية في أرامكو، م. أحمد السعدي، ورئيس مجلس إدارة شركة الفنار، م. عبدالسلام المطلق.


وقال السعدي: "إن هذه المبادرات تغطي العديد من القطاعات وهي: التصنيع، والهندسة، والإنشاءات، والنمذجة، وتطوير وتسويق الممتلكات الفكرية، وتحسين كفاءة الطاقة، وحماية البيئة، منوهًا بأن أرامكو ملتزمة من خلال النموذج التعاوني الشامل بعمل شراكات القطاع الخاص لضمان تحقيق أهداف التوطين في المملكة".

وقال المطلق: إن الابتكار والرقمنة والتوطين ركائز التزام الفنار نحو تطوير أعمال مستدامة مشيرا إلى أن هذه فرصة حقيقية بالنسبة لشركة الفنار مع أرامكو من أجل العمل معًا في زيادة تطوير المحتوى المحلي.

ووقعت مذكرة التفاهم خلال زيارة الإدارة العُليا في أرامكو لمدينة الفنار الصناعية التي تعد أكبر مجمع صناعي خاص في الشرق الأوسط بمساحة 720 ألف متر مربع.

وتخللت الزيارة جولة على عدد من مصانع شركة الفنار ومن ضمنها القسم النسائي الذي يضم أكثر من 700 سيدة سعودية عاملة، ويعمل على إنتاج القواطع الكهربائية، وتزايدت أعداد العاملات في هذا القسم في الأعوام الأخيرة سعياً من الفنار لتمكين المرأة حسب رؤية المملكة 2030.

وتعتبر أرامكو مدينة الفنار الصناعية مثالًا ناجحًا على أهمية دور القطاع الخاص في توطين الصناعة وزيادة المحتوى المحلي بكل مهنية وكفاءة عالية.

الجدير بالذكر أن كلًا من أرامكو والفنار تتطلعان إلى بناء مبادرات جديدة.
المزيد من المقالات
x