المملكة تستعد لاستضافة رالي الشرقية الدولي

المملكة تستعد لاستضافة رالي الشرقية الدولي

الثلاثاء ١٦ / ٠٢ / ٢٠٢١

أعلن الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية عن استضافة المملكة منافسات رالي الشرقية تويوتا الدولي في الفترة من 4 – 6 مارس في المنطقة الشرقية.

وسيكون رالي الشرقية تويوتا الدولي ثالث جولات الموسم من بطولة كأس العالم لراليات الباها 2021 بعد أن تم اعتماده في شهر أكتوبر الماضي من قبل الاتحاد الدولي للسيارات ضمن روزنامة السلسلة العالمية ليظهر السباق للمرة الأولى على جدول جولاتها، كما سيكون السباق الجولة الأولى من بطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية.

ومن المنتظر أن يشارك نخبة سائقي بطولة كأس العالم لراليات الباها في السباق على الرغم من الظروف المحيطة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، حيث ستقوم اللجنة المنظمة وبالتعاون مع وزارة الرياضة والجهات المختصة باتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة وتطبيق البروتوكولات الصحية المعتمدة لضمان سباق آمن لكل المشاركين والمنظمين.

وعن استضافة المملكة لرالي الشرقية تويوتا الدولي كجزء من بطولة كأس العالم لراليات الباها، قال صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية: "إن استضافة رالي الشرقية تويوتا الدولي هو امتداد للرعاية الكريمة والدعم المتواصل وغير المحدود للقطاع الرياضي من قبل مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، وسمو سيدي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان أيده الله، وسمو وزير الرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل. نجحنا مؤخراً في استضافة رالي حائل الدولي ضمن منافسات بطولة كأس العالم لراليات الباها 2020، ومن بعده رالي داكار السعودية 2021، والآن نتطلع لرالي الشرقية تويوتا الدولي، وسنسعى جاهدين للعمل على استمرار نجاح الأحداث العالمية في رياضة المحركات بالمملكة".

ويعتبر رالي الشرقية تويوتا الدولي – الذي يُشرف عليه الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية ووزارة الرياضة – ثاني السباقات السعودية في سلسلة بطولة كأس العالم لراليات الباها، إذ استضافت المملكة – من خلال رالي حائل الدولي – الجولتين الرابعة والخامسة من الموسم الماضي والذي اختتم منافساته في ديسمبر بعد أن كان قد انطلق من روسيا ومنه إلى بولندا ثم مروراً بالبرتغال.

المزيد من المقالات
x