351 مليونا مصروفات دعم التدريب والتوظيف في يناير

351 مليونا مصروفات دعم التدريب والتوظيف في يناير

الاحد ١٤ / ٠٢ / ٢٠٢١
كشف صندوق تنمية الموارد البشرية «هدف»، عن وصول مصروفات برامج ومبادرات دعم التدريب والتوظيف والتمكين إلى 351 مليون ريال، خلال شهر يناير 2021، متجاوزة، للمرة الثالثة على التوالي، مبالغ الدعم المصروفة على برنامج إعانة البحث عن عمل «حافز»، التي بلغت 218 مليون ريال، للفترة ذاتها.

وقال الصندوق إن تنامي مبالغ الدعم المصروفة، يأتي نتيجة لتطوير وتحسين برامج الدعم والتمكين التي يقدمها الصندوق، إضافة إلى ارتفاع أعداد المستفيدين من برامج دعم التوظيف والتدريب والتمكين المقدمة للمواطنين والمواطنات ولمنشآت القطاع الخاص على حد سواء.


وأوضح الصندوق أن البرامج أسهمت في تمكين مستفيدي «حافز» وإلحاقهم بالفرص الوظيفية في سوق العمل عبر مشروع جدية الباحثين عن عمل في انخفاض أعداد مستفيدي البرنامج، وانتقالهم لفئة المدعومين في برامج دعم التوظيف والتدريب، بالإضافة إلى بدء الصندوق مطلع العام المنصرم في تنفيذ إستراتيجيته الجديدة التي ترتكز على تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص، وتطوير وتحسين برامج ومبادرات الدعم، وتهدف لتوطين الفرص الوظيفية في المنشآت، واستمرار تمكين وتأهيل أبناء وبنات الوطن.

ويقدم الصندوق مبادرات وبرامج دعم تدريب وتوظيف وتمكين المواطنين والمواطنات ودعم المنشآت في كافة الأنشطة والقطاعات؛ ومنها برنامج دعم التوظيف، وبرنامج التدريب على رأس العمل «تمهير»، وبرنامج دعم النقل الموجه، ومنصة تسعة أعشار، وبرنامج دعم الشهادات المهنية الاحترافية، وبرنامج دعم نقل المرأة العاملة «وصول»، وبرنامج دعم معاهد الشراكات الإستراتيجية، والمنصة الوطنية للتدريب الإلكتروني «دروب».

وأكد الصندوق حرصه على دعم تدريب وتوظيف وتمكين القوى الوطنية من الجنسين في مختلف المهن والأنشطة التي يتطلبها سوق العمل تحقيقا لرؤية المملكة 2030.
المزيد من المقالات
x