النصر والشباب.. ديربي ناري

ثلاث مباريات مثيرة في الجولة الـ 18

النصر والشباب.. ديربي ناري

الجمعة ١٢ / ٠٢ / ٢٠٢١
التعاون والقادسية.. صراع المنطقة الدافئة

الفتح والعين.. الهروب من المجهول


يسعى النصر إلى رد اعتباره من خسارة الدور الأول أمام ضيفه الشباب، عندما يستقبله على ملعب مرسول بارك بالرياض، في مباراة مهمة لكلا الفريقين اللذين يتطلعان للفوز بالنقاط الثلاث.

وكانت مباراة الذهاب التي صاحبها جدل تحكيمي كبير، انتهت بفوز الشباب 2-1، وهو الأول له بعد 8 مباريات متتالية هيمن من خلالها النصر الذي فاز في 6 مباريات مقابل التعادل في مباراتين.

ويمتلك النصر الخامس 25 نقطة جمعها من 17 مباراة، فاز في 7 وتعادل في 4 وخسر 6 مباريات كانت في أول ثماني جولات في الدوري، بينما يمتلك الشباب المتصدر 35 نقطة، جمعها من 17 مباراة، فاز في 10 وتعادل في 5 وخسر مباراتين.

ورغم تعثر النصر بالتعادل في مباراته الأخيرة، أمام الفتح إلا أنه إجمالاً يقدم مستويات جيدة ونتائج مميزة، تقدم بسببها للمركز الخامس بعد البداية السيئة في الدوري التي وضعته في المركز قبل الأخير.

ويطمح أصفر العاصمة الذي يعود لقائمته البرازيلي بيتروس وعبدالفتاح عسيري، في استعادة نغمة الفوز ورد اعتباره من خسارة الدور الأول والتقدم خطوة في سلم الترتيب بحثاً عن مركز متقدم.

ويسير الشباب بخطى ثابتة مكنته من التربع على الصدارة بمفرده، ونجح في آخر ثلاث مباريات من تسجيل ثلاثة انتصارات عريضة على حساب الوحدة وأبها والرائد، ويأمل في تسجيل فوز رابع يؤمن من خلاله الصدارة، لا سيما وأنه يدخل المباراة بصفوف شبه مكتملة في ظل جهوزية الوافد الجديد النيجيري إيغالو الذي من المرجح أن يكون أساسيا.

التعاون vs القادسية

يتطلع التعاون إلى تجاوز خسارته بالثلاثة أمام النصر، عندما يستضيف القادسية على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة، في مباراة مهمة لكلا الفريقين اللذين يقدمان مستويات جيدة جداً في الدوري.

والتقى الفريقان في الدوري 15 مرة سابقة، فاز القادسية في 6 وفاز التعاون في 4 وحسم التعادل 5 مباريات، وسجل هجوم القادسية 23 هدفاً، بينما سجل التعاون 19 هدفاً.

ويحتل التعاون المركز السادس برصيد 25 نقطة، جمعها من 17 مباراة، فاز في 6 وتعادل في 7 وخسر 4 مباريات، في حين يحتل القادسية المركز التاسع برصيد 22 نقطة، جمعها من 17 مباراة، فاز كما خسر في 5 وتعادل في 7 مباريات.

ومع أن التعاون يقدم مستويات جيدة ويحقق نتائج إيجابية جعلته أحد الأندية المنافسة على المربع الذهبي إلا أنه خسر بالثلاثة في آخر مبارياته، ويأمل في تخطي تلك الخسارة، والعودة سريعاً لطريق الانتصارات، في ظل تكامل صفوفه التي ستشهد الظهور الأول للمحترف الباراغوياني أليخاندرو روميرو «كاكو» الذي دخل في التدريبات الجماعية.

ونجح القادسية في تفادي الخسارة في آخر سبع مباريات، فاز خلالها في مباراة وتعادل في ست أخرى منها خمس متتالية.

ورغم افتقاد الفريق لنجمه الكولومبي دانيلو اسبريا بداعي الإصابة، إلا أنه يملك أسماء مميزة، ويحاول الخروج بنتيجة إيجابية سواء الفوز أو حتى التعادل للبقاء في المنطقة الدافئة.

الفتح vs العين

يضع الفتح النقاط الثلاث هدفا له عندما يستضيف العين على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية بالأحساء.

وكانت مباراة الفريقين في الدور الأول التي جرت بالباحة، انتهت بفوز الفتح بأربعة أهداف لهدفين.

ويدخل الفتح المباراة وهو في المركز الثالث عشر برصيد 19 نقطة جمعها من 17 مباراة، فاز في 5 وتعادل في 4 وخسر 8 مباريات، في حين يدخل العين المباراة وهو في المركز الأخير برصيد 13 نقطة، جمعها من 17 مباراة، فاز في 4 وتعادل في واحدة وخسر 12 مباراة.

ونجح الفتح في تجاوز خسارته بالأربعة أمام الاتحاد بعدما قدم مباراة كبيرة أمام النصر وكان قريبا من انتزاع النقاط الثلاث لولا الثواني الأخيرة التي أدرك من خلال الضيف التعادل، وسيكون تركيزه منصباً على تحقيق العلامة الكاملة لزيادة رصيده النقطي والابتعاد عن منطقة الخطر التي ما زال قريباً منها.

ورغم التدعيمات التي قام بها العين، إلا أنه تلقى خسارة قاسية أمام الهلال الذي تغلب عليه بخماسية نظيفة، ويسعى بقيادة مدربه الجديد الأسباني بابلو ماشين، مسح آثار الخسارة القاسية والعودة بالنقاط الثلاث التي قد تفتح أمامه آفاقاً كبيرة؛ لكسب المزيد من النقاط التي قد تساهم في بقائه بين الكبار.

تقام اليوم السبت ثلاث مباريات ضمن منافسات الجولة الثامنة عشرة لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، يأتي أبرزها مباراة الديربي التي تجمع النصر والشباب، فيما يلتقي في المباراتين الأخريين، التعاون والقادسية ببريدة، والفتح والعين بالأحساء.
المزيد من المقالات