ماجد السرور : ولي العهد بث فينا روح الحماس لصناعة جولف مزدهرة

اشار الى ان الجولف رياضة التباعد المثالية؟

ماجد السرور : ولي العهد بث فينا روح الحماس لصناعة جولف مزدهرة

الأربعاء ١٠ / ٠٢ / ٢٠٢١


بارك الرئيس التنفيذي للاتحاد السعودي وجولف السعودية ماجد السرور


النجاح الكبير الذي حققته البطولة السعودية الدولية الثالثة للجولف، لافتا الى ان التصنيف التنظيمي والفني وكل ما تعلق بالاجراءات الاحترازية للتصدي لوباء كوفيد 19 كانت في افضل المستويات.

واضاف السرور الذي كان اول لاعب سعودي يتأهل الى بطولة العالم للجولف" جنوب افريقيا" 2012 : استمدينا هذا النجاح الباهر من الرؤية العظيمة 2030 لبلادنا.. لقد بث ولي العهد سيدي الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله في نفس كل سعودي الاصرار والعزيمة والاتقان في العمل فكان النتاج باهرا في كل المجالات واصبح لدينا كسعوديين قدرةً كبيرةً على تنظيم الفعاليات الرياضية العالمية وتحقيق اعلى المستويات في ذلك.. واعتزازنا وشكرنا لعرّاب الجولف معالي الاستاذ ياسر الرميان الذي يأخذ بأيدينا دائما لتحقيق كل ما هو تميز لاجل بلادنا.

وابدى الرئيس التنفيذي. .

سعادته بتصنيف البطولة على انها الأفضل في الشرق الاوسط من قبل منظمي الجولة الاوروبية وقادة عمل الجولف في العالم .. وافضل اللاعبين واضاف قائلا: لقد سعدنا بتواجد لاعبين شغوفين ، ويبحثون دائمًا عن الإنجاز التالي ، وتسابقهم على الحضور والتنافس.. رغم تواجدهم في المراكز الاولى عالميا.. استفدنا من البطولة بأن منحنا الألق للاعبينا ولاعباتنا لكي يتعلموا ويطورا من انفسهم.. وايضا من قادوا التنظيم لقد كان حماسهم وحرصهم على المشاركة معينا لنا على النجاح.

والمح الى تصريحات الابطال المشاركين للاعلام الاوروبي والعالمي :"لقد اسعدني كثيرا ما اكدوه في احاديثهم عن رقي البطولة وارتفاع مستواها الفني والتنظيمي.. ويكفي ان اشير هنا الى ما اكده المصنف الاول عالميا داستن جونسون من سعادته بالتواجد بالبطولة للمرة الثالثة والمتعة باجواء المنافسة الراقية التي وجدها في السعودية وحرصه على ان يكون حاضرا في كل بطولة تقام في السعودية".

وفيما يخص الاجراءات الاحترازية والنجاح الباهر في عزل الملاعب والمشاركين التي تمت قال السرور ستزدهر الجولف في كل مكان ، لأن الناس أدركوا أنها رياضة لا مجال فيها للاحتكاك كل مسؤول عن كرته وادواته وطريقه بين مناطق اللعب

لذا هي رياضة التباعد المحمود

واضاف: الجميع شاركونا النجاح وزارة الرياضة ووزارة الصحة ووزارة الداخلية وكانت ادوارهم فاعلة وحاسمة لفرض الحماية وعدم الاختلاط والالتزام بالاجراءات الوقائية

واشار الى انه وبرغم ما فرضته أزمة كوفيد-19 من ضرورة انطلاق البطولة دون حضور الجمهور، إلا أنّها كانت واحدة من أضخم عمليات بث الفعاليات الرياضية السعودية على الإطلاق؛ إذ جري بث فعاليات الأيام الأربعة للبطولة إلى حوالي 330 مليون منزل عبر ست قارات.
المزيد من المقالات
x