حماية أسماء المستخدمين النادرة على إنستجرام

حماية أسماء المستخدمين النادرة على إنستجرام

الثلاثاء ٠٩ / ٠٢ / ٢٠٢١
عطلت «إنستجرام» مئات الحسابات التي سُرقت كجزء من عمليات القرصنة المصممة للوصول إلى أسماء المستخدمين النادرة والمرغوبة وبيعها.

ووفقًا لتقرير خبير أمن المعلومات، براين كريبس، اتخذت كل من تيك توك وتويتر أيضًا إجراءات بشأن بعض الحسابات التي تنتمي إلى المتسللين نفسهم.


وتركز إنستجرام أنظارها على المجتمع المحيط بالموقع الإلكتروني «أو جي يوزرز»، المعروف بالاتجار بأسماء المستخدمين المسروقة، ويساعد في تسهيل اختراق هذه الحسابات من خلال طرق مثل تبديل بطاقة SIM.

وقال متحدث باسم فيسبوك المالك لمنصة الصور والفيديوهات: نزيل اليوم مئات الحسابات المرتبطة بأعضاء منتدى «أو جي يوزرز» الذين يضايقون ويبتزون ويسببون الضرر لمجتمع إنستجرام، ونواصل بذل كل ما في وسعنا لنجعل من الصعب عليهم الاستفادة من أسماء مستخدمي إنستجرام.

ويعد الإفصاح ملحوظًا لأنها المرة الأولى التي تشارك فيها المنصة معلومات عامة بشأن الإشراف ضد قراصنة أسماء المستخدمين.

وأصدرت إنستجرام قبل أيام ميزة جديدة تتيح للأشخاص استعادة المنشورات المحذوفة، في حالة سيطرة أحد المتطفلين على حساباتهم ومسحها.

وقال كريبس إن الحملة كانت نتيجة جهد مشترك، حيث اتخذت تويتر وتيك توك أيضًا إجراءات ضد أعضاء مجتمع «أو جي يوزرز» المشهورين في الوقت نفسه عبر المنصات الخاصة بهذه الشركات.

وتصدرت OGUsers عناوين الصحف الصيف الماضي، عندما زُعم أن مجموعة صغيرة من المتسللين المرتبطين بالموقع شاركوا في اختراق غير مسبوق ضد تويتر، الذي تضمن حينها إعادة تعيين كلمات المرور عبر حسابات العشرات من الأفراد والشركات البارزة، واستخدامهم الوصول لتشغيل عملية احتيال بيتكوين.
المزيد من المقالات
x