إتلاف طن أغذية فاسدة في «مستودع مخالف» بالنعيرية

إتلاف طن أغذية فاسدة في «مستودع مخالف» بالنعيرية

الاثنين ٠٨ / ٠٢ / ٢٠٢١
أتلفت بلدية محافظة النعيرية، 1065 كيلو جرام مواد غذائية فاسدة وغير صالحة للاستهلاك الآدمي، وذلك داخل شقة سكنية حولتها عمالة تعمل في أحد المحلات التجارية إلى مستودع ومكان لتحضير الأطعمة، وتأتي في إطار حملاتها التفتيشية والرقابية بالمحافظة.

وأكد رئيس بلدية محافظة النعيرية م. نايف الرجباني، استمرار البلدية في تكثيف نشاطها الرقابي على كافة المنشآت المتعلقة أنشطتها بالصحة العامة للمواطنين بالمحافظة، للتأكد من سلامة الغذاء ومواصلة أعمال الإصحاح البيئي للحد من انتشار فيروس «كورونا» المستجد والوقاية منه.


وأشار إلى أن إدارة الخدمات ومراقبي قسم صحة البيئة بالبلدية بالتعاون مع الجهات الأمنية بالمحافظة، صادروا وأتلفوا كامل الكمية المضبوطة من المستودع، والذي اتضح أنه غير مرخص وغير مطابق لأدنى الاشتراطات الصحية بسبب ثبوت فسادها وعدم صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، وتم إغلاقه لإكمال باقي الإجراءات النظامية.

وأضاف أن المخالفات التي تم رصدها تمثلت في عدم صلاحية المواد للاستهلاك الآدمي، وعدم ترخيص المستودع ومخالفة الشروط الصحية العامة وتدني مستوى النظافة العامة ومخالفة اشتراطات تداول وتجهيز المواد وعدم وجود شهادات صحية ووجود مواد مجهولة المصدر.

وقال إن البلدية تسعى جاهدة للحفاظ على الصحة العامة للمواطنين والمقيمين من خلال الجولات الرقابية الدورية التي يقوم بها مراقبو قسم صحة البيئة بالبلدية عبر إلزام المنشآت بتطبيق كافة الاشتراطات الصحية المطلوبة وتطبيق النظام بحق المخالفين.

ودعا م. الرجباني الجميع إلى ضرورة الإبلاغ الفوري عن أي ملاحظات أو شكاوى مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتقيد بالتباعد الاجتماعي والإبلاغ عن المخالفات من قبل المنشآت من خلال مركز 940.
المزيد من المقالات
x