تدشين وحدة «الصرع التصويري» في «جامعي الخبر»

تدشين وحدة «الصرع التصويري» في «جامعي الخبر»

الاثنين ٠٨ / ٠٢ / ٢٠٢١
دشَّن مدير عام مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر التابع لجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، د. محمد الشهراني، أمس، وحدة الصرع التصويري بقسم الأعصاب، التي تعتبر الوحدة الثانية بالمنطقة الشرقية، وذلك بحضور مدير المستشفى الطبي د. ماجد العبدلي، ورئيس قسم الأعصاب د. محمد الشريم، ورئيس وحدة تخطيط الدماغ والفريق الطبي التابع للوحدة د. دانة الجعفري.

وأكد د. الشهراني أن هذه الوحدة هي ثاني وحدة على مستوى المنطقة الشرقية، التي حرص مستشفى الملك فهد الجامعي، على اكتمال منظومتها من خلال كوادر وطنية مؤهلة تعمل من أجل الرفع من مستوى الخدمات الطبية في المنطقة والعمل على تسخير كل الإمكانات من أجل أن يكون المستشفى سباقا في تحقيق التطوير.


من ناحيته، أوضح د. الشريم أن وحدة الصرع التصويري هي الخامسة على مستوى المملكة، وهذا يعد أحد الإنجازات التي حققها المستشفى الجامعي، ويضاف إلى سلسلة تطلعات ترفع من مستوى العمل الطبي في المملكة والمنطقة من خلال الدعم المتواصل من رئيس جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل المشرف العام على المستشفى د. عبدالله الربيش، ليضاف إلى سلسلة خطط مستقبلية ستكون نبراسا على مستوى الخدمات الصحية في المنطقة الشرقية.

فيما ذكرت د. دانة الجعفري أن هذه الوحدة تعتبر تشخيصية يتم فيها تنويم المريض تحت المراقبة والتخطيط الدماغي المستمر، ولها أهداف متعددة منها مراقبة الحالة والتعرف على نوع الصرع، وبؤرة الصرع، وفي حال تحويل المريض للجراحة الدماغية كإجراء علاجي لحالات الصرع المستعصي يتم عمل التخطيط كإجراء تشخيصي قبل تحديد نوع العملية، وأيضا يتم مراقبة حالة المريض في بعض الحالات لمعرفة إذا كانت حالة التشنج صرعية أو غير صرعية، حيث إن بعض الحالات المحولة تكون بسبب أمراض نفسية أو سلوكية أو اضطرابات بالنوم، خلال وقت المراقبة يتم تخفيف جرعات أدوية الصرع تدريجيًا لتحفيز حالة الصرع ومراقبتها تحت التخطيط.
المزيد من المقالات
x