مقاعد متباعدة وإغلاق الألعاب في متنزهات الشرقية لمواجهة كورونا

مقاعد متباعدة وإغلاق الألعاب في متنزهات الشرقية لمواجهة كورونا

الاثنين ٠٨ / ٠٢ / ٢٠٢١
- فرق لمراقبة جميع الإدارات بالأمانة ورفع تقارير يومية

- رصد المخالفات وزيادة الاحترازات في أسوق النفع العام


- حملات مشتركة من جهات حكومية وخاصة للتوعية بالإجراءات الاحترازية

خصصت أمانة المنطقة الشرقية ،مواقع لجلوس المتنزهين في الحدائق العامة والمتنزهات والواجهات البحرية، من خلال علامات تتضمن مسافة آمنة وتحقق التباعد الجسدي الآمن، وذلك ضمن الاجراءات الاحترازية لمواجهة فايروس "كورونا "، كما قامت أيضا بتخصيص مواقع جلوس للمتنزهين تحقق مبدأ التباعد الجسدي، وإغلاق مجموعات ألعاب الأطفال احترازيا بالحدائق والمتنزهات والواجهات البحرية، وذلك ضمن جهودها للحد من انتشار فيروس كورونا.

وأوضح المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية محمد بن عبد العزيز الصفيان: أن الأمانة قامت خلال الفترة الماضية بتطبيق سلسلة من الاجراءات الاحترازية والبروتوكولات الصحية لمواجهة فيروس "كورونا " وخاصة في الأماكن التي تشهد كثافة من الزوار، مثل الحدائق العامة والمتنزهات والمواجهات البحرية، عبر تخصيص مواقع لجلوس المتنزهين من خلال تحديد علامات ارشادية للجلوس لضمان تحقيق مبدأ التباعد الجسدي، إضافة الى تكثيف الجولات الميدانية لفرق الآمن والسلامة للتأكد من جلوس المتنزهين في الأماكن المخصصة لهم والتقيد بها، والحملات المشتركة مع الجهات المعنية، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الأمانة للحرص على سلامة المتنزهين وتحقيق مبدأ التباعد الجسدي ومنع التجمعات، فيما وضعت لوحات ارشادية تشدد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتباعد في الحدائق العامة والمنتزهات والكورنيش وارتداء الكمامة.

وذكر أن الأمانة قامت بعمل حملات مشتركة على المنشآت التجارية والمطاعم والمقاهي وكافة الأسواق التجارية، ومنافذ البيع، للتأكد من التزامها بتطبيق الإجراءات الاحترازية والتأكد من تطبيق قرار وقف الجلسات الداخلية في المطاعم والمقاهي والاقتصار على الطلبات الخارجية، وفقا للقرارات والتوجيهات الصادرة.

وقال أن معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير وجه بتشكيل فرق مختصة من جميع الإدارات المختصة في الأمانة للتأكد من تنفيذ هذه التدابير والإجراءات والرفع بالتقارير اليومية، موضحا أن الأمانة تعمل بالتنسيق مع الجهات المختصة في المنطقة لتطبيق أقصى درجات التدابير الخاصة للحد من انتشار فيروس “كورونا” ، مشددا على أن الصحة العامة للمواطن والمقيم تمثل أولوية قصوى في أعمال الأمانة وجميع البلديات التابعة لها.

وأضاف أنه تم تشكيل فرق خاصة لرصد المخالفات، وزيادة الإجراءات الوقائية والاحترازية في أسوق النفع العام مثل: سوق الخضار والفواكه المركزي وأسواق اللحوم والأسماك عبر تعزيز الرقابة والتأكيد على العاملين بالالتزام بالتعليمات والاشتراطات الصادرة بشأن هذه الأنشطة، واتباع الممارسات الغذائية الصحية الجيدة، ضمن التدابير الوقائية بخصوص فيروس «كورونا» الجديد(COVID19)، بالتعاون والتنسيق الدائم مع الجهات المعنية.

وأشار إلى أن الأمانة نفذت حملات مشتركة من عدة جهات حكومية وخاصة للتوعية بالإجراءات الاحترازية في الواجهات البحرية والمرافق العامة والأسواق التجارية للمساهمة في رفع مستوى الوعي بضرورة الالتزام باتباع الإجراءات الوقائية، لافتا الى أن الأمانة سخرت جميع الإمكانيات البشرية والمادية لتطبيق جميع هذه الإجراءات والتدابير الاحترازية.
المزيد من المقالات
x