الجولة 17.. صدارة الليث!

الجولة 17.. صدارة الليث!

الاحد ٠٧ / ٠٢ / ٢٠٢١
فاز الشباب والأهلي بالأربعة على الرائد والوحدة على الترتيب، فتصدر الأول واحتل الثاني الوصافة، فيما تراجع الهلال للمركز الثالث بعد خسارته المفاجئة أمام أبها مع مباراة مؤجلة أمام العين، في حين استعاد الاتحاد المركز الرابع بعد فوزه على الفتح برباعية.

وفي الوقت الذي واصل فيه النصر سلسلة نتائجه الإيجابية للمباراة الثامنة على التوالي، محتلاً المركز السادس، وله مباراة مؤجلة أمام الفتح، اشتعل الصراع في قاع الدوري بعدما واصل الوحدة والرائد والباطن تراجعهم مع فوز العين وتعادل ضمك، وأصبحت النقطة مهمة لجميع الأندية المهددة بالهبوط.


€ الجولة الأعلى تهديفيًا

وشهدت الجولة السابعة عشرة 7 انتصارات وتعادلاً وحيدًا، سجل خلالها 31 هدفًا، وبمعدل 3.87 هدف لكل مباراة، تعاقب على تسجيلها 28 لاعبًا، 12 سعوديًا و16 أجنبيًا، وبمعدل هدف لكل لاعب عدا الصربي ألكسندر بريوفيتش لاعب الاتحاد، والرأس الأخضري جوليو تافاريس مهاجم الفيصلي، والأرجنتيني كريستيان غوانكا لاعب الشباب، حيث سجل كل منهم هدفين في مرمى الفتح والباطن والرائد على التوالي، وتعتبر الجولة هي الأعلى من حيث تسجيل الأهداف، إذ حطمت رقم الجولة الحادية عشرة التي شهدت تسجيل 29 هدفًا.

€ الأهداف تقترب من 400

ومع نهاية الجولة، لعبت الأندية 134 مباراة، انتهت منها 98 مباراة بالفوز، و29 مباراة بالتعادل الإيجابي، و7 مباريات بالتعادل السلبي، وسجل خلال تلك المباريات 383 هدفًا، وبمعدل 2.86 هدف لكل مباراة.

€ ركلتا جزاء

واحتسب الحكام خلال مباريات الجولة ركلتي جزاء سجلتا بواسطة المغربي عبدالرزاق حمدالله مهاجم النصر أمام التعاون، والأرجنتيني إيفر بانيغا لاعب الشباب أمام الرائد، ليرتفع عدد ركلات الجزاء 70 ركلة، سجلت منها 59 وأهدرت 11 ركلة أخرى.

€ الحمراء تظهر في وجه خليفة

وظهرت البطاقة الحمراء خلال منافسات الجولة في مناسبة واحدة كانت من نصيب خليفة الدوسري لاعب القادسية أمام ضمك، ليرتفع عدد البطاقات إلى 26 بطاقة، في الوقت الذي أشهر فيه الحكام 27 بطاقة صفراء ليرتفع عدد البطاقات الصفراء إلى 551 بطاقة.

€ سباق محموم على لقب الهداف

وشهدت صدارة الهدافين صراعًا شرسًا بين المهاجمين؛ إذ يتربع على عرشها خمسة لاعبين، هم: حسن العمري لاعب القادسية، والسويدي كارلوس ستراندبيرغ مهاجم أبها، والأنجولي فابيو أبريو مهاجم الباطن، والأرجنتيني إيميلو سيلايا مهاجم ضمك، والرأس الأخضري جوليو تافاريس مهاجم الفيصلي، ولكل منهم 10 أهداف، ويأتي بعدهم وبفارق هدف السوري عمر السومة مهاجم الأهلي، والبرازيلي رومارينيو داسيلفا لاعب الاتحاد، والأرجنتيني كريستيان جوانكا لاعب الشباب، إذ سجل كل منهم 9 أهداف.

€ الحمدان في صدارة الصانعين

وتمسك عبدالله الحمدان مهاجم الشباب بصدارة صناعة الأهداف بعدما صنع 8 أهداف، فيما حل التونسي سعد بقير لاعب أبها في المرتبة الثانية بعدما صنع 7 أهداف، وجاء الهولندي يوسف الجبلي لاعب الباطن في المركز الثالث بعدما صنع 6 أهداف، فيما حل في المرتبة الرابعة النيجيري ستانلي أوهاووتشي لاعب القادسية، والروماني ألكسندر ميتريتسا مهاجم الأهلي، وصالح العمري لاعب أبها، وحسين العيسى لاعب الوحدة، وعبدالله المقرن لاعب الرائد، حيث صنع كل منهم 5 أهداف.

€ الشباب الأقوى هجومًا والهلال الأفضل دفاعًا

ويعتبر هجوم الشباب هو الأقوى في الدوري، إذ سجل 34 هدفًا، وبمعدل هدفين لكل مباراة، بينما يعد هجوم التعاون والعين هو الأضعف، حيث لم يسجل أي منهما في مبارياته الماضية سوى 18 هدفًا، وبمعدل 1.05 هدف لكل مباراة.

أما على مستوى الدفاع، فيبقى دفاع الهلال هو الأقوى، كونه لم يستقبل سوى 12 هدفًا وبمعدل 0.75 هدف لكل مباراة، في حين يبقى دفاع ضمك هو الأضعف بعدما استقبل 33 هدفًا وبمعدل 1.94 في كل مباراة.

أرقام من دوري المحترفين:

المباريات: 134

المؤجلة: 2

الأهداف: 383

المعدل: 2.86

ركلات الجزاء: 70

المسجلة: 59

المهدرة: 11

شباك نظيفة: 57

البطاقات الصفراء: 551

البطاقات الحمراء: 26

الهدافون:

حسن العمري (القادسية) 10 أهداف

السويدي كارلوس ستراندبيرغ (أبها) 10 أهداف

الأنجولي فابيو أبريو (الباطن) 10 أهداف

الرأس الأخضري جوليو تافاريس (الفيصلي) 10 أهداف

الأرجنتيني إيميلو سيلايا (ضمك) 10 أهداف
المزيد من المقالات
x