أمير الشرقية: «المصحف الإلكتروني للمكفوفين» يدفع عجلة الاقتصاد المعرفي

شكر المبتكر على جهوده في تحويل المشروع إلى واقع

أمير الشرقية: «المصحف الإلكتروني للمكفوفين» يدفع عجلة الاقتصاد المعرفي

الاحد ٠٧ / ٠٢ / ٢٠٢١
أشاد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، بابتكار المصحف الإلكتروني للمكفوفين، وذلك خلال استقبال سموه، في مكتبه بديوان الإمارة، أمس، مبتكر المصحف المستشار بمجال الابتكار د. مشعل الهرساني.

وشكر سموه المبتكر على الجهود التي بذلها في تحويل الابتكار إلى واقع، للمساهمة في دفع عجلة الاقتصاد المعرفي، وتحقيقا لرؤية المملكة 2030، في ظل ما توليه القيادة الرشيدة -أيدها الله- من اهتمام كبير بالمبتكرين والمبدعين.


يذكر أن الابتكار بصدد إطلاقه قريبا في الحرمين الشريفين، بعد أن تبنت الرئاسة العامة لشؤون الحرمين إنتاج عدد 1000 نسخة من الابتكار كمرحلة أولى. والابتكار هو عبارة عن جهاز إلكتروني يترجم أحرف القرآن الكريم إلى طريقة «برايل»، بشكل متحرك مع مزايا إضافية تسهل عملية الوصول إلى الصفحات والسور في ثوانٍ. مما ييسر على 8 ملايين كفيف مسلم بالعالم، وأكثر من 150 ألف كفيف بالمملكة، حفظ وتلاوة القرآن الكريم. بعد أن كان يواجه الكفيف صعوبة عند استخدام المصحف الورقي والمطبوع بطريقة برايل البارزة في ٦ مجلدات كبيرة جدا وثقيلة وغير متوافرة بسهولة.
المزيد من المقالات
x