مناقشة رفع كفاءة النخيل وتحسين صفات التمور

مناقشة رفع كفاءة النخيل وتحسين صفات التمور

السبت ٠٦ / ٠٢ / ٢٠٢١
ناقش مختصون زراعيون من محافظة الأحساء، سبل تطوير عمليات الحصاد والفرز والتخزين والتغليف، وتحسين الصفات الثمرية في النخيل، ومكافحة الآفات التي تؤثر على الإنتاج والنوعية، ورفع الكفاءة التسويقية لمنتجات التمور، إضافةً إلى تعزيز العمليات الزراعية لتحسين الإنتاج وكفاءة مياه الري.

وتضمنت ورشة عمل نظمتها وزارة البيئة والمياه والزراعة، بالتعاون مع برنامج التحول الوطني، بعنوان «باحثو مشروع الأعمال التطبيقية في مجال النخيل والتمور»، حضور وكيل وزارة الزراعة م. أحمد العيادة، وبمشاركة مختصين، خمس جلسات، لعدد من البحوث والدراسات، التي تناولت أهداف مشروع الأعمال التطبيقية في مجال النخيل والتمور، وسبل تحقيقها، منها تحسين الصفات الثمرية للتمور، وأبحاث ودراسات لرفع الكفاءة التسويقية للتمور ومنتجاتها، إضافة إلى أبحاث ودراسات في العمليات الزراعية، التي تؤدي إلى تحسين الإنتاج وكفاءة استخدام مياه الري.


تضمنت الورشة دراسات وأبحاثا في معاملات الحصاد وما بعد الحصاد، والتغليف والتخزين، ودراسات أخرى حول كيفية مكافحة الآفات، والمحافظة على النوعية أثناء فترة التخزين.

وعقدت وزارة البيئة والمياه والزراعة، ورشة تعريفية حول مشروع الأبحاث التطبيقية في مجال النخيل والتمور في أكتوبر 2020، واستهدفت من خلالها التعريف بمشروع الأبحاث التطبيقية في مجال النخيل والتمور، وبيان آلية تقديم الأبحاث من قبل الباحثين.
المزيد من المقالات
x