الوحدة والأهلي.. النقاط المهمة - الباطن والفيصلي.. الهروب من المأزق

مبارتان في الجولة 17 لدوري المحترفين..

الوحدة والأهلي.. النقاط المهمة - الباطن والفيصلي.. الهروب من المأزق

الخميس ٠٤ / ٠٢ / ٢٠٢١
تتواصل اليوم الجمعة منافسات الجولة السابعة عشرة، لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وذلك بإقامة مباراتين، إذ يلتقي في الأولى الباطن والفيصلي، وفي الثانية الوحدة والأهلي.

الوحدة vs الأهلي


يضع الوحدة وضيفه الأهلي النقاط الثلاث هدفاً رئيساً لهما عندما يلتقيان على ملعب مدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بمكة المكرمة في مباراة لن تخلو من الإثارة والندية فضلاً عن رغبة كل فريق في حسم النقاط الكاملة لصالحه رغم تباين الطموحات والأهداف بينهما.

ويجمع الفريقان العريقان سجلا حافلا بالمواجهات المباشرة، حيث التقيا 69 مرة سابقة، فاز خلالها الأهلي في 39 مباراة، وفاز الوحدة في 15 مباراة وحسم التعادل 15 مباراة أخرى، وسجل الهجوم الأهلاوي 114 هدفاً، بينما سجل الهجوم الوحداوي 59 هدفا.

ويمتلك الوحدة التاسع 21 نقطة، جمعها من 16 مباراة، فاز في 6 وتعادل في 3 وخسر 7 مباريات، بينما يمتلك الأهلي الثالث 30 نقطة جمعها من 16 مباراة، فاز في 9 وتعادل في 3 وخسر 4 مباريات.

وتراجعت مستويات الوحدة ونتائجه في الجولات الأخيرة ولم يحصد في آخر خمس مباريات سوى ثلاث نقاط فقط من أصل 15 نقطة ممكنة، فتعادل في ثلاث مباريات وخسر مباراتين وتراجع في سلم الترتيب بعد أن كان ضمن كوكبة المقدمة، وهذه النتائج السلبية أطاحت بمدربه البرتغالي إيفو فييرا، ويأمل الفريق بقيادة مدربه المؤقت، الأردني محمود الحديد، أن يستعيد نغمة الفوز ويتقدم نحو الأمام خصوصاً وأن خسارته وفقدان المزيد من النقاط سيضعه في موقف صعب.

وأصبح الأهلي يشكل لغزاً محيراً لعشاقه، فتارة يكون في أوج عطائه وتارة أخرى يكون خارج التغطية، وهذا التذبذب في المستويات والنتائج أفقده الكثير من النقاط السهلة التي كان من الممكن أن تضعه في الصدارة بمفرده لو فاز في تلك المباريات. وسيستعيد الفريق في مباراة الليلة نجميه السوري عمر السومة بعد تعافيه من الإصابة والروماني الكسندر ميتريتسا بعد عودته من بلاده، ويسعى جاهداً لحسم النقاط لصالحه والبقاء في صلب المنافسة على اللقب.

---------

الفريق لعب فاز تعادل خسر له عليه النقاط الترتيب

الأهلي 16 9 3 4 26 23 30 3

الوحدة 16 6 3 7 21 24 21 9

الباطن vs الفيصلي

يرفع الباطن وضيفه الفيصلي، شعار الفوز عندما يلتقيان على ملعب الأول بحفر الباطن، في مباراة لا تقيل أنصاف الحلول في ظل الوضعالحالي الذي يقبعان فيه في منطقة الخطر.

والتقى الفريقان في الدوري 7 مرات سابقة، كانت الغلبة خلالها للباطن، الذي فاز في ثلاث مباريات مقابل فوز الفيصلي في مباراة واحدة والتعادل في ثلاث مباريات أخرى، وسجل هجوم السماوي 12 هدفاً فيما سجل هجوم العنابي 6 أهداف.

ويحتل الباطن المركز الثالث عشر برصيد 17 نقطة جمعها من 16 مباراة، فاز في 4 وتعادل في 5 وخسر 7 مباريات، في حين يحتل الباطن المركز الرابع عشر بنفس الرصيد من النقاط، جمعها من 16 مباراة، فاز في 3 وتعادل في 8 وخسر 5 مباريات.

وسجل الباطن في آخر مباراتين نتائج جيدة، حيث تغلب على العين ثم فرض التعادل على الأهلي، ويحاول اليوم الظفر بالعلامة الكاملة للابتعاد عن دائرة الخطر خصوصاً في ظل تكامل صفوفه.

ورغم غياب الفيصلي عن الفوز في آخر ثماني مباريات إلا أنه نجح في تفادي الخسارة في آخر أربع مباريات وجنى منها 4 نقاط، ويتطلع إلى العودة لسكة الانتصارات والعودة بالنقاط الثلاث للتخلي عن مركزه الحالي والعمل على تحسين مركزه في سلم الترتيب.

الفريق لعب فاز تعادل خسر له عليه النقاط الترتيب

الباطن 16 4 5 7 23 26 17 13

الفيصلي 16 3 8 5 18 21 17 14
المزيد من المقالات
x