«الغرف الخليجية» يوقع مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون مع أوزبكستان

«الغرف الخليجية» يوقع مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون مع أوزبكستان

الأربعاء ٠٣ / ٠٢ / ٢٠٢١
وقع اتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي، مذكرة تفاهم «MOU» إلكترونيًا مع غرفة تجارة وصناعة أوزبكستان، وذلك لمواصلة وتعزيز العمل المشترك وتمكين القطاع الخاص الخليجي من الوصول إلى الفرص الاستثمارية بين الجانبين.

جاء ذلك في منتدى التعاون الخليجي الأوزبكستاني، الذي نظمه اتحاد الغرف الخليجية أمس الأربعاء، بحضور ومشاركة رئيس الاتحاد سمير ناس، والأمين العام د. سعود المشاري، وممثلي الاتحادات والغرف الأعضاء، مع نظرائهم من الخبراء والمعنيين في فروع غرفة تجارة وصناعة أوزبكستان والمكونة من 14 فرعًا في ولاية أوزبكستان.


ويهدف المنتدى إلى التعريف بالخدمات والفرص الاستثمارية التي يوفرها كلا الجانبين لقطاع الأعمال في بلدانهما، وإلى عرض المشاريع المستقبلية بين الجانبين، وتبادل الخبرات والمعلومات في مجال التجارة والاقتصاد بين الجانب الأوزبكستاني والخليجي.

وأكد رئيس الاتحاد سمير ناس، أنه رغم العلاقات الدبلوماسية والسياسية بين دول المجلس وجمهورية أوزبكستان تعود لثلاثة عقود مضت، فإن العلاقات الاقتصادية والاستثمارية ليست على المستوى المطلوب بعد، وهو الأمر الذي يتطلب منا مضاعفة الجهود والعمل المشترك وأخذ علاقاتنا التجارية والاستثمارية إلى مستويات جديدة.

ونوّه بحجم الاقتصاد الخليجي البالغ 1.6 تريليون دولار عام 2019، والذي يأتي ترتيبه الـ12 عالميًا.

ومن جانبه أكد الأمين العام د. سعود المشاري، أن الاتحاد يتطلع لتنمية الشراكة مع أوزبكستان بما يرقى لمستوى الروابط المتعددة التي تجمع بين الجانبين، خاصة أن أوزبكستان تشهد نهضة كبيرة في جميع المجالات الاقتصادية والتجارية والزراعية والسياحية.
المزيد من المقالات
x