مخالفات «تدابير كورونا» تغلق 226 منشأة في الدمام والخبر

مواطنون: الاحترازات.. وتفعيل «توكلنا» طريق الوقاية من الفيروس

مخالفات «تدابير كورونا» تغلق 226 منشأة في الدمام والخبر

واصلت أمانة الشرقية، والبلديات التابعة لها، تفعيل تطبيق «توكلنا» كشرط إلزامي لدخول مبنى الأسواق العامة، والمجمعات التجارية؛ لإبراز ما يثبت الحالة الصحية، وذلك إنفاذًا لقرار صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية.

جولات مشتركة


وتمكنت أمانة المنطقة الشرقية، من مخالفة وإغلاق 82 منشأة تجارية، من ضمنها 65 مخالفة لعدم التقيد بالتدابير الصحية المرتبطة بفيروس كورونا المستجد في الأسواق والمراكز التجارية، وتطبيق «توكلنا»، و17 مخالفة تكدس في الأسواق المركزية، وذلك من خلال 918 جولة رقابية، وجولات مشتركة مع الجهات ذات العلاقة.

كوادر بشرية

ورفعت الأمانة ما يقارب 7823 طنًا من النفايات، وأزالت 4656 مترًا مكعبًا من الأنقاض والمخلفات، بمشاركة 9374 فردًا من الكوادر البشرية بالنظافة، وكانت قد طهرت وعقمت 743 موقعًا.

أنظمة وقائية

وتواصل أمانة المنطقة الشرقية جولاتها الرقابية؛ للتثبّت من تطبيق التدابير الصحية والإجراءات الاحترازية، مع تشديدها بضرورة التقيد بالأنظمة الوقائية، وتطبيق «توكلنا»، التي تشمل المنشآت التجارية، والأسواق، والمراكز والمجمعات التجارية، ومتابعتها ورصد كل التجاوزات للأنظمة والتعليمات، حسب التوجيهات الصادرة بهذا الشأن.

جولات ميدانية

وأغلقت إدارتا صحة البيئة، والأسواق، التابعتان لبلدية غرب الدمام، 18 موقعًا؛ لعدم التزامها بتطبيق الاشتراطات الصحية والاحترازات الوقائية؛ للحد من انتشار فيروس «كورونا» المستجد، وذلك في حملات ميدانية على 90 منشأة، بالتعاون مع الضبط الإداري بشرطة الدمام.

جهات حكومية

من ناحيتها، أغلقت بلدية محافظة الخبر، أكثر من 54 منشأة، في عدد من المواقع؛ لعدم التزامها بتطبيق الاشتراطات الصحية والاحترازية الوقائية من «كورونا»، وجاءت هذه الإغلاقات ضمن جولة ميدانية لرئيس البلدية م. سلطان الزايدي مع اللجنة المشكلة لمتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية لعدد من الجهات الحكومية.

لا تهاون

وشدد رئيس البلدية م. سلطان الزايدي لـ«اليوم» على عدم التهاون مع أي منشأة لا تلتزم بتطبيق كل الاشتراطات الاحترازية والوقائية، التي سيكون نتيجتها الإغلاق الفوري للمنشأة، وتطبيق لائحة الغرامات بحقها، مع استمرار الجولات الرقابية على مدار اليوم، إنفاذًا لقرار صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وبناءً على توجيهات وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان ماجد الحقيل، وتوجيهات أمين الشرقية م. فهد الجبير، بالعمل على رصد مخالفات عدم الالتزام بالتعليمات الصحية، والتأكد من التزام الجميع بتطبيق الإجراءات والاشتراطات الاحترازية؛ لمكافحة «كورونا» في كل المنشآت التجارية وأسواق النفع العام بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة بتفعيل تطبيق «توكلنا» كشرط احترازي إلزامي للدخول إلى جميع الأسواق التجارية وأسواق النفع العام، والمجمعات التجارية.

خطة متكاملة

وأشار إلى فرض بلدية الخبر، غرامات مالية على المخالفين الذين تم رصدهم، بعد إغلاق أكثر من 54 منشأة في عدد من المواقع، مضيفا إن هناك خطة متكاملة للتأكد من استخدام جميع مرتادي الأسواق التجارية وأسواق النفع العام لتطبيق «توكلنا»، إضافة إلى التأكد من تطبيق كل الإجراءات الاحترازية عبر تكثيف الجولات الرقابية على أسواق النفع العام ومضاعفة عدد المراقبين الصحيين، ومضاعفة أعداد الفرق الرقابية بالأمانة وكل البلديات لمتابعة تنفيذ الإجراءات الاحترازية لمواجهة انتشار الفيروس.

تنظيم والتزام

وأكد عدد من المواطنين أن هناك تشديدًا في الإجراءات الاحترازية وضرورة إبراز تطبيق «توكلنا» قبل الدخول للمنشآت والأسواق، وذكر المواطن عبدالرحمن منصور، أنه طلب منه إبراز تطبيق «توكلنا» قبل دخوله للسوق، مؤكدًا أن التطبيق يُعد أحد الحلول للحد من انتشار فيروس «كورونا» المستجد.

وأوضح أن هناك تنظيمًا والتزامًا بالتباعد في عدد كبير من الأسواق، مطالبًا الجميع بعدم الذهاب للأسواق إلا للضرورة حتى لا تكون هناك تكدسات وللحفاظ على الصحة العامة.

تعاون كبير

وبيَّن المواطن سعيد النهدي، صاحب أحد المحلات التجارية، أنهم يلتزمون بتوجيهات الجهات المسؤولة، وهناك تعاون كبير بين أصحاب المحلات التجارية، وبين الفرق الرقابية من البلدية؛ للالتزام بكل الإجراءات الاحترازية، التي تحد من انتشار فيروس «كورونا».

تعاون وتكاتف

وأكد أنه بعد الأمر بتطبيق «توكلنا»، اضطر للوجود بشكل دائم في السوق الذي يملكه، وذلك للتشديد في تطبيق الإجراءات الاحترازية، مبينًا أن هناك تعاونًا وتقبلًا من العملاء، وأصبح هناك التزام، قلل من الإقبال على الأسواق، وأوصى الجميع باتباع التعليمات والتكاتف للقضاء على هذا الوباء.

حركة قليلة

وأشار المواطن رائد الصالح إلى أن الحركة على أسواق الجملة أصبحت قليلة بشكل كبير، موضحًا أنه يتردد على السوق بشكل متكرر، ولم يصادف أن وجد جهة رقابية، ولكن هناك التزاما من أصحاب هذه المحلات بتطبيق الإجراءات والتعليمات.

فرض المسحة

وأضاف إن هناك تشديدًا بضرورة إبراز تطبيق «توكلنا» في المحلات الكبيرة، مشيرًا إلى ضرورة فرض إجراء مسحة فحص «كورونا» للجميع، حتى تكون هناك دقة في تطبيق «توكلنا»، وذلك لأن التطبيق يعتمد على آخر زيارة لمراكز الفحص، وقد يكون هناك مصاب لم يجر مسحة فحص.

وبيَّن أن هناك تجاوبا في الالتزام بشكل جدي أكثر بعد توجيهات الصحة، مطالبا الجميع بالبقاء في البيوت وذلك للحد من انتشار الفيروس.

واجب وطني

فيما أوضح المواطن حسين هلال، أنه طلب منه إبراز تطبيق «توكلنا»، قبل دخوله للسوق، وفحص درجة الحرارة، مؤكدًا أن الالتزام واجب وطني يجب على الجميع اتباعه، حفاظا على صحة الفرد والمجتمع، مؤكدا كونه يملك منشأة تجارية يجد هناك صرامة وتطبيقا للإجراءات والاشتراطات الصحية من قبل الفرق الميدانية بالبلدية.

تعامل إيجابي

وأضاف إن هناك عددًا من العملاء يغضبون عند منعهم من الدخول؛ لعدم التزامهم بالإجراءات الاحترازية، مثل ارتداء الكمامات، إلا أنه يضطر لتوفير كمامات والتعامل بشكل إيجابي حتى لا يخسر العملاء.

وأشار إلى أن تطبيق «توكلنا» قفز قفزة كبيرة في مصلحة الجميع، حتى إنه أصبح لا يضطر لحمل الهوية الوطنية ويكتفي بإبرازها من تطبيق «توكلنا»، مشيرا إلى أن التطبيق أصبح شاملا لجميع البيانات.

وكان وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان ماجد الحقيل قد أوضح عبر حسابه الرسمي على تطبيق التواصل الاجتماعي «تويتر» أنه حمايةً للمجتمع، ومنعًا لانتشار فيروس كورونا؛ تم توجيه الأمانات والبلديات بتشديد الرقابة على الأسواق والمطاعم وجميع المحلات ذات العلاقة بالصحة العامة، والإغلاق الفوري للمنشآت غير الملتزمة بالإجراءات الاحترازية وإيقاع أشد العقوبات بحقها.
المزيد من المقالات
x