الخليج يقلب الطاولة على ضيفه الثقبة

الحزم بتجاوز الفيحاء ويتغنى بالصدارة

الخليج يقلب الطاولة على ضيفه الثقبة

الثلاثاء ٠٢ / ٠٢ / ٢٠٢١
وسع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الحزم الفارق الذي يفصله عن أقرب منافسيه في الصدارة، عقب تفوقه على الفيحاء بهدف نظيف جاء عن طريق محترفه الغيني الحاج عثمان باري في الدقيقة الـ 61 من عمر المواجهة التي جمعتهما على ملعب نادي الحزم بالرس مساء أمس الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة الـ 19 من دوري الأمير محمد بن سلمان لأندية الدرجة الأولى للمحترفين. الشوط الأول انتهى سلبيا بين الفريقين، في ظل رغبة كل منهما في خطف هدف التقدم وعدم استقبال أي هدف، وهو الحال الذي استمر في الشوط الثاني لو لا نجاح الحزم من استغلال إحدى الكرات الثابتة في منتصف ملعب الفيحاء، تلك التي نفذها جهاد الزويد بإتقان على رأس هداف الفريق الغيني الحاج عثمان باري، الذي نجح في إسكانها شباك الفيحاء في الدقيقة الـ 61، ليحسم بذلك قمة الجولة لمصلحة فريقه. وبهذه النتيجة، رفع الحزم رصيده إلى 49 نقطة في المركز الأول، فيما تجمد رصيد الفيحاء عند 37 نقطة في المركز الثاني.

الخليج - الثقبة


وفي سيهات، قلب الخليج الطاولة في وجه ضيفه الثقبة وتغلب عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، وذلك خلال المواجهة التي جمعتهما على ملعب نادي الخليج.

الثقبة تقدم في الشوط الأول بهدف وحيد سجله النيجيري أوكي اكبوفيتا في الدقيقة الـ 24، لكن الخليج انتفض في الشوط الثاني ليسجل 3 أهداف عن طريق البرازيلي روجيريو كوتينيو في الدقيقة الـ 56 وخالد حامضي في الدقيقة الـ 64، وحسان عقبي في الدقيقة الـ 86، لينتهي اللقاء بتفوق أبناء الدانة بنتيجة (3 - 1). وبهذه النتيجة، رفع الخليج رصيده إلى 29 نقطة في المركز السابع، فيما تجمد رصيد الثقبة عند 23 نقطة في المركز العاشر.

الجيل - الدرعية

أما في الأحساء، فأوقف الدرعية صحوة مضيفه الجيل، وتفوق عليه بهدف نظيف سجل عن طريق نواف شريحلي في الدقيقة الـ 51 من عمر اللقاء، الذي جمعهما على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية.

وبهذه النتيجة، تجمد رصيد الجيل عند 21 نقطة في المركز الثاني عشر، فيما رفع الدرعية رصيده إلى 33 نقطة في المركز الخامس.

أحد - نجران

وفي المدينة المنورة، تخطى أحد عقبة ضيفه نجران بهدفين مقابل هدف وحيد، وذلك خلال المواجهة التي جمعتهما على ملعب مدينة الأمير محمد بن عبدالعزيز الرياضية.

وعقب شوط أول سلبي، شهد الشوط الثاني 11 دقيقة جنونية، ابتدأها سليمان الشمري في الدقيقة الـ 63 حينما افتتح التسجيل لفريق أحد عقب استغلاله لكرة مرتدة من حارس نجران، قبل أن يدرك كارلوس انريكي التعادل لنجران في الدقيقة الـ 68 بعد خطأ دفاعي، لكن كلمة الحسم كانت للمغربي زكريا الهلالي الذي نفذ ركلة حرة مباشرة بكل دقة في الدقيقة الـ 74، معلنا عن قيادة فريقه للانتصار بنتيجة (2 - 1). وبهذه النتيجة، رفع أحد رصيده إلى 25 نقطة في المركز التاسع، فيما تجمد رصيد نجران عند 20 نقطة في المركز الثالث عشر.
المزيد من المقالات
x