مهرجان سينمائي جمهوره «ممرضة»

مهرجان سينمائي جمهوره «ممرضة»

الاثنين ٠١ / ٠٢ / ٢٠٢١
لم يكتف مهرجان «جوتنبرج» السينمائي بالسويد، والأكبر في الدول الإسكندنافية، بإحياء دورته الجديدة عبر الإنترنت بسبب جائحة «كوفيد-19»؛ بل قرر إقامة العروض حضوريًا أيضًا ولكن لشخص واحد، هو الممرضة ليزا إنروث، 41 عامًا، التي اختارها بين آلاف المرشحين لتشاهد بمفردها 70 فيلمًا على الجزيرة «هامنسكار» المعزولة، التي لا تتجاوز مساحتها 250 مترًا مربعًا، والواقعة قبالة الساحل الغربي للسويد.

وفوجئ منظمو المهرجان بنجاح المبادرة، إذ تلقوا أكثر من 12 ألف طلب مشاركة من 45 دولة.


وبحكم كونها «بطلة» في مواجهة فيروس كورونا، وفقًا للمنظمين، نجحت ليزا في انتزاع البطاقة الوحيدة لحضور دورة 2021 من المهرجان السينمائي التي تحمل عنوان «المسافات الاجتماعية» المواكب للحدث.

وتعد ليزا من هواة السينما، وأيضًا واحدة من هؤلاء «العاملين في الخطوط الأمامية لمواجهة جائحة كوفيد-19»، على حد قول المدير الإبداعي للمهرجان، يوناس هولمبرج.
المزيد من المقالات
x