المبادرات الرائدة تعزز الوعي وتحاصر «الفيروس»

المبادرات الرائدة تعزز الوعي وتحاصر «الفيروس»

رصدت «اليوم» في جولة ميدانية بسوق الخضار المركزي بالدمام وجود حالة من التراخي في تطبيق الإجراءات الاحترازية من بعض العمالة والمواطنين، وذلك قبل يوم من تفعيل توجيه سمو أمير الشرقية بتفعيل تطبيق «توكلنا» داخل المؤسسات الحكومية والأسواق، وتفعيل الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع تفشي فيروس كورونا، والعمل بشكل جاد على رصد مخالفات عدم الالتزام بالتعليمات الصحية وتفعيل كل ما من شأنه رفع مستوى الوعي وحماية المجتمع.

وقال المواطن فراج الدوسري، إن أغلب فئات المجتمع ملتزمة بالاحترازات، إلا أنه يرى أن ارتفاع الحالات مؤخرا يرجع إلى تجمعات العمالة، مطالبا بضرورة الحد منها ووضع ضوابط أكثر صرامة، مؤكدا أنه يجب أن يكون لدى كل شخص استشعار داخلي بالمسؤولية تجاه الآخرين والوطن، ولفت إلى أن الحملة التي أطلقتها إمارة المنطقة الشرقية في وجوب إبراز تطبيق «توكلنا» قبل الدخول إلى المجمعات والأسواق ستساعد بشكل كبير على منع انتشار الفيروس.


وأضاف المواطن محسن العبود، إن سبب ارتفاع الحالات المصابة بفيروس كورونا مؤخرا يعود إلى الازدحام في المجمعات، وإجازة الطلاب بين الفصلين وتوافد العديد من الزوار على المنطقة بشكل كبير تسبب في الازدحام على الشواطئ لساعات متأخرة من منتصف الليل، مطالبا بضرورة تكثيف الحملات التوعويه بشكل أكبر وأوسع، واعتبر قرار تفعيل تطبيق «توكلنا» قرارا سليما وسيحد من تفشي انتشار الفيروس.

وبين المواطن سعد عبدالله أن تطبيق الإجراءات الاحترازية متفاوت حيث إن الغالبية ملتزمة وأقلية بسيطة متراخية، مضيفا إن الحملة التي أطلقتها إمارة المنطقة الشرقيه فيما يخص تطبيق «توكلنا»، صائبة وستكون سببا رئيسيا في منع تفشي الفيروس، لأن مثل تلك الإجراءات لا بد أن تكون مكثفة وبشكل موسع وليس مقتصرا على المجمعات التجارية فقط.

وأكد المواطن طلال الخالدي أن لدى الجميع أو الغالبية وعيا تاما بالتدابير الوقائية، ولكن مع ذلك لا بد من تكثيف الحملات التوعوية وتشديد العقوبات للمخالفين، وبين أن ارتفاع الحالات مؤخرا يرجع إلى عطلة ما بين الفصلين والتي شهدت تجمعات كبيرة، مؤكدا أهمية الحملة التي أطلقتها إمارة فيما يخص تطبيق «توكلنا» لما سيكون لها من دور فعال في انحسار الجائحة.

وأشار المواطن سعود الخالدي إلى أن الحملة التي أطلقتها إمارة المنطقة الشرقية بخصوص تطبيق «توكلنا» ستضمن الالتزام بالإجراءات الاحترازية في المجمعات والأسواق لأنها تشهد الإقبال الأكثر سواء من المواطنين أو المقيمين، مؤكدا وجود وعي لدى الشارع بنسبة عالية، وأن ارتفاع الحالات مؤخرا كان سببه أن فئه قليلة أصابها التراخي.

وأوضح المواطن عيسى عمر أن تفعيل تطبيق «توكلنا» يدل على حرص القيادة على سلامة المواطنين والمقيمين، وله فوائد كثيرة وهي زيادة الوعي والاهتمام بالصحة العامة والحرص على تطبيق الإجراءات الاحترازية.

وأكد المواطن فراج الأكلبي أن فكرة تفعيل تطبيق «توكلنا» فكرة رائدة ومميزة وستؤدي إلى انخفاض الحالات المصابة لأنها ستحد من التزاحم الحاصل في المجمعات والأسواق التجارية.
المزيد من المقالات
x